منطقة الحسين تحظى بإقبال سياحي كبير (الفرنسية-أرشيف) 
 
أعلنت وزارة الداخلية في مصر إلقاء القبض على "تنظيم إرهابي، تابع لتنظيم القاعدة" يضم سبعة أشخاص من جنسيات مختلفة، وحملت هؤلاء مسؤولية التفجير الذي وقع بمنطقة الحسين في العاصمة القاهرة قبل ثلاثة أشهر وأدى إلى مصرع سائحة فرنسية وإصابة 17 شخصا.
 
وفي بيان رسمي صدر اليوم السبت قالت الوزارة إن التنظيم يضم مصرييْن وبلجيكيا من أصل تونسي وفلسطينيين إضافة إلى بريطاني من أصل مصري وفرنسية من أصل ألباني، مضيفة أن هذه المجموعة, التي وجد بحوزتها متفجرات وذخائر، كانت تخطط لعمليات إرهابية تنفّذ داخل مصر وخارجها.
 
وقال بيان الداخلية إن هذا التنظيم يرتبط بتنظيم القاعدة ويتبع ما يسمى بـ"جيش الإسلام  الفلسطيني" وهو تنظيم ظهر اسمه لأول مرة في 25 يونيو/حزيران 2006 عندما أعلن مشاركته في اختطاف الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط مع الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، ولجان المقاومة الشعبية.
 
من جانبه قال مراسل الجزيرة في القاهرة حسين عبد الغني إن بيان الداخلية تضمن نقاطا غير واضحة منها الحديث عن شخصين قياديين لم يتم القبض عليهما.
 
يذكر أن الهجوم وقع في 22 فبراير/شباط الماضي باستخدام قنبلة في منطقة الحسين التي تقع في القاهرة القديمة وتحظى بإقبال سياحي كبير.

المصدر : الجزيرة + وكالات