الأمم المتحدة تطالب إسرائيل بوقف هدم منازل المقدسيين
آخر تحديث: 2009/5/2 الساعة 18:32 (مكة المكرمة) الموافق 1430/5/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/5/2 الساعة 18:32 (مكة المكرمة) الموافق 1430/5/8 هـ

الأمم المتحدة تطالب إسرائيل بوقف هدم منازل المقدسيين

طالبت مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان إسرائيل بالتوقف فورا عن طرد الفلسطينيين، وهدم منازلهم في القدس الشرقية حيث يهدد التشرد آلافا منهم.

وكشف تقرير لمكتب الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية عن صدور نحو ألف وخمسمائة أمر بهدم منازل بدعوى أنها بنيت من دون ترخيص في القدس الشرقية، وسيشرد ذلك نحو تسعة آلاف فلسطيني.

ويعد التقرير آخر علامة على الاهتمام العالمي المتصاعد بشأن السياسات الاستيطانية التي تمارسها إسرائيل شرق القدس المحتلة من منذ 1967.

وانتقدت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون هدم البيوت في القدس أثناء زيارتها لها في مارس/آذار الماضي. بدوره طالب مبعوث الأمم المتحدة للمنطقة روبرت سيري إسرائيل بإيقاف هذه الممارسات.



تخطيط شامل
مكتب عمدة المدينة نير بركات برر عمليات الهدم بالقول إنها تشمل "بيوت يهود ومسيحيين ومسلمين" على حد سواء في إطار تخطيط شامل للمدينة سيقدم الأسابيع القادمة.

في المقابل قال التقرير الأممي إن الإجراءات الصارمة التي تطالب بها إسرائيل تجعل من الصعب على الفلسطينيين بناء منازلهم بشكل قانوني.

وأضاف التقرير أن إسرائيل صادرت بعد 1967 أكثر من ثلث القدس الشرقية وبنت منازل لـ195 ألف يهودي هناك، ولم تترك سوى 13% من هذه المنطقة للفلسطينيين للبناء فيها.

يذكر أن إسرائيل هدمت منذ 1967 ألفي منزل فلسطيني، 670 منها منذ سنة 2000 حسب التقرير.

المصدر : أسوشيتد برس

التعليقات