قائد الجيش السوري في لبنان لأول مرة منذ الانسحاب
آخر تحديث: 2009/5/12 الساعة 20:25 (مكة المكرمة) الموافق 1430/5/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/5/12 الساعة 20:25 (مكة المكرمة) الموافق 1430/5/18 هـ

قائد الجيش السوري في لبنان لأول مرة منذ الانسحاب

 الرئيس اللبناني (يمين) شكر حبيب على المساعدة التي قدمها الجيش السوري (رويترز)

وصل رئيس هيئة الأركان العامة للجيش والقوات المسلحة السورية العماد علي حبيب إلى العاصمة اللبنانية بيروت اليوم الثلاثاء لعقد محادثات عسكرية موسعة مع الجانب اللبناني، وذلك في أول زيارة يقوم بها مسؤول عسكري رفيع منذ انسحاب القوات السورية من لبنان عام 2005.
 
ووصل حبيب إلى بيروت على رأس وفد عسكري حيث عقد محادثات مع الرئيس اللبناني ميشال سليمان وقائد الجيش العماد جان قهوجي.
 
وتأتي هذه المحادثات في ضوء تحسن العلاقات بين البلدين في الأشهر الأخيرة حيث فتحا سفارتين في كلا العاصمتين وأسسا لعلاقات دبلوماسية بينهما.
 
وقال بيان من مكتب الرئيس اللبناني إنه يشكر حبيب على المساعدة التي قدمها الجيش السوري لنظيره اللبناني، دون أن يذكر البيان طبيعة هذه المساعدات.
 
وأضاف أن جيشي البلدين سيعملان معا من أجل "مواجهة المخططات المريبة للعدو المشترك، إسرائيل والإرهاب".
 
من جهته قال الجيش اللبناني في بيان له اليوم إن الجانبين اتفقا على تبادل المعلومات الأمنية لموجهة الإرهاب، ومكافحة التهريب عبر الحدود بين البلدين، والعمل معا في مجال التدريب والخدمات اللوجستية المساعدة.
 
ووفقا لمصدر مسؤول في الحكومة اللبنانية فإن أجندة حبيب لا تشمل لقاء رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة أو وزير الدفاع إلياس المر، المقرب من الأغلبية اللبنانية الحاكمة المناهضة لسوريا.
 
وكانت سوريا تعرضت لضغوط دولية شديدة قادتها الولايات المتحدة بعد اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري عام 2005 كي تسحب قواتها من لبنان إثر اتهامها بالضلوع بمؤامرة اغتياله، وهو ما تنفيه سوريا.
 
لكن العلاقات بين البلدين شهدت انعطافاً إيجابياً في أغسطس/آب الماضي عندما وافق البلدان على تأسيس علاقات دبلوماسية وترسيم الحدود بينهما.
 
وفي يناير/كانون الثاني الماضي زار المر سوريا للمرة الأولى منذ نجاته من محاولة اغتيال عام 2005 التي كان يرى أن عملاء المخابرات السورية ضالعين فيها.
المصدر : وكالات

التعليقات