أعمال القرصنة متواصلة في سواحل الصومال رغم الدوريات الأجنبية (الفرنسية-أرشيف)

أفادت وكالة أسوشيتد برس أن قراصنة صوماليين خطفوا اليوم 21 أميركيا على متن سفينة كانت تبحر قبالة سواحل الصومال وذلك في أحد أعمال القرصنة في المنطقة.

وأضافت الوكالة نقلا عن مصادر دبلوماسية وبحرية أن القراصنة اختطفوا سفينة شحن دانماركية اليوم وكان على متنها 21 أميركيا.

وأوضح مصدر من برنامج مساعدة الملاحين في شرق أفريقيا أن عملية القرصنة وقعت على بعد 640 كيلومترا من العاصمة مقديشو.

وتأتي هذه العملية في وقت تتزايد فيه التوقعات بأن يواصل قراصنة صوماليون مزودون بمعدات أفضل محاولات خطف سفن في المحيط الهندي، في الوقت الذي تنتشر فيه دوريات البحريات الأجنبية على مساحات أوسع من طاقتها في المياه النائية.

وكان قراصنة صوماليون خطفوا أول أمس الاثنين سفينة بريطانية وقارب صيد مسجلا في تايوان بعد خطفهم ثلاث سفن يومي السبت والأحد، بما يمثل قفزة في عدد السفن المخطوفة قبالة سواحل الصومال في العام الحالي.

ويحوّل القراصنة بؤرة تركيزهم بصورة متزايدة إلى الساحل الشرقي للصومال بعيدا عن الممر البحري في خليج عدن المزدحم بعدما نشرت البحريات الأجنبية سفنها هناك لمواجهة موجة هجمات في العام الماضي، وهو ما ثبتت فعاليته في تلك المنطقة.

وقد أصدر محققون ألمانيون أمس الثلاثاء مذكرات توقيف بحق سبعة قراصنة صوماليين هاجموا سفينة بحرية ألمانية في خليج عدن الشهر الماضي.

ومن المقرر أن تصل مجموعة القراصنة على متن فرقاطة ألمانية إلى ميناء مومباسا الكيني اليوم الأربعاء.

وقال مسؤولون بوزارة العدل الألمانية إن الخطوة ضرورية وإلا فإنه سيتعين إطلاق سراح المشتبه فيهم عندما ترسو الفرقاطة الألمانية راينلاند بفالتس على الشاطئ.

المصدر : أسوشيتد برس