إضراب العام الماضي شهد صدامات دامية مع الشرطة (الأوروبية-أرشيف)

ألقت الشرطة المصرية القبض على نحو 18 ناشطا في مدينة كفر الشيخ بدلتا النيل بعد أن ضربتهم بقبضات الأيدي والعصي وجرت عددا منهم على الأرض, طبقا لما ذكره شهود عيان.
 
وذكرت رويترز نقلا عن الشهود أن الناشطين الذين ينتمون لحركة شباب 6 أبريل كانوا يتظاهرون أمام مبنى محكمة كفر الشيخ الكلية بالمدينة احتجاجا على اعتقال زميلتين لهما.
 
كما قال شاهد إن الشرطة ضربت أربعة محامين يعملون في منظمات لمراقبة حقوق الإنسان في مصر ودفعتهم بعيدا عن مكان المظاهرة قبل إلقاء القبض على الناشطين.
 
وكانت الشرطة قد ألقت القبض يوم الخميس الماضي على سارة رزق وأمنية طه -وهما طالبتان جامعيتان- عندما كانتا تدعوان في جامعة كفر الشيخ إلى إضراب عام يوم الاثنين المقبل السادس من أبريل/نيسان.
 
وقد أمرت النيابة العامة بحبس الطالبتين لمدة أربعة أيام على ذمة التحقيق, لاتهامات تتعلق بالإخلال بالأمن وتعطيل المصالح العامة والحض على التجمهر.
 
يشار إلى أن حركة شباب 6 أبريل تكونت في العام الماضي بعد إضراب عام دعا إليه ناشطون يوم السادس من أبريل/نيسان وحقق نجاحا محدودا.
 
وخلال ذلك الإضراب وقعت أحداث عنيفة في مدينة المحلة الكبرى بدلتا النيل خلفت ثلاثة قتلى وأكثر من مائة مصاب, فضلا عن إحراق مكاتب وبنوك ومدارس وسيارات، وإسقاط صور للرئيس حسني مبارك على الأرض.

المصدر : رويترز