البحرية الفرنسية تعتقل ثلاثة قراصنة صوماليين
آخر تحديث: 2009/5/1 الساعة 01:34 (مكة المكرمة) الموافق 1430/5/7 هـ
اغلاق
خبر عاجل :روحاني: نرفض مغامرات بعض الأمراء عديمي الخبرة لأنها تضر بأمن المنطقة
آخر تحديث: 2009/5/1 الساعة 01:34 (مكة المكرمة) الموافق 1430/5/7 هـ

البحرية الفرنسية تعتقل ثلاثة قراصنة صوماليين

إحدى سفن البحرية الفرنسية العاملة ضمن "عملية أتلانتا" لمكافحة القرصنة (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت البحرية الفرنسية الخميس أنها أوقفت ثلاثة يشتبه في أنهم قراصنة صوماليين قرب الساحل الصومالي.
 
ونفذ عملية الاعتقال فرقاطة فرنسية تخدم في الاتحاد الأوروبي لمكافحة القرصنة البحرية ضمن "عملية أتلانتا".
 
وفي الوقت نفسه قالت وزارة الدفاع البلجيكية الخميس إن بلجيكا ستوفر فرقا عسكرية مدربة تدريبا خاصا لمساعدة السفن البلجيكية على تفادي هجمات القراصنة الصوماليين بعد خطف سفينة بلجيكية في وقت سابق من هذا الشهر.
 
وقال وزير الدفاع البلجيكي بيتر دي كريم إن السفن ستدفع 115 ألف يورو (153 ألف دولار) أسبوعيا نظير توفير الحماية لها من الجنود الذين لن يتم نشرهم في المنطقة إلا في حالة عدم استطاعة قوة الاتحاد الأوروبي الموجودة بالفعل في المنطقة ضمان سلامة السفن.
 
وحثت شركات الشحن البلجيكية الحكومة على تقديم المساعدة بعد أن خطف مسلحون السفينة بومبي وطاقمها المؤلف من عشرة أفراد منهم سبعة أوروبيين قبل نحو أسبوعين على مسافة 600 كيلومتر من الساحل الصومالي وهي في طريقها إلى سيشل.
 
وحقق القراصنة ملايين الدولارات جراء خطف سفن تجارية في ممرات الشحن المزدحمة في خليج عدن والمحيط الهندي، وهو ما أدى لإعاقة توزيع إمدادات الإغاثة والطرق التجارية رغم وجود قوات بحرية أجنبية تقوم بمهام الحراسة.
 
وأطلق الاتحاد الأوروبي "عملية أتلانتا" في ديسمبر/كانون الأول للمساعدة في التصدي للهجمات، لكن عمليات الخطف زادت مجددا في الشهور الماضية وتعرضت 15 سفينة على الأقل لهجمات قبالة ساحل الصومال في مارس/آذار.
 
ويبحث حلف شمال الأطلسي (الناتو) تعزيز قواعد الاشتباك لسفنه التي تعمل على مكافحة القرصنة قبالة سواحل الصومال.
 
وأوضح المتحدث باسم الحلف جيمس أباثوراي أن سفراء الدول الـ28 طلبوا من المخططين البحث في إمكانية القيام بمهمة موسعة طويلة الأمد وذات تفويض أقوى.
 
ومن ناحية أخرى سلمت البحرية الأميركية جثث ثلاثة قراصنة صوماليين الخميس قتلوا خلال إنقاذ قبطان السفينة الأميركية ريتشارد فيليبس.
 
وقتل رجال الكوماندوس المسلحين القراصنة الثلاثة بالرصاص يوم 12 أبريل/نيسان وأنهوا محنة قبطان السفينة مايرسك ألاباما الذي احتجزه القراصنة لمدة خمسة أيام على متن قارب نجاة في المحيط الهندي وقبض على قرصان رابع ونقل إلى الولايات المتحدة للمحاكمة.
 
وقال محمد ياري قائد ميناء بوصاصو في إقليم بلاد بنت الشمالي المتمتع بحكم شبه ذاتي "تسلمنا الجثث مع أوراق هوياتهم وسنقوم بدفنهم".
 
وشن قراصنة مدججون بالسلاح من الصومال هجمات على سفن في طرق الملاحة في المحيط الهندي وخليج عدن واحتجزوا عشرات السفن وخطفوا مئات الرهائن وحصلوا على ملايين الدولارات في صورة فدى.
المصدر : وكالات

التعليقات