الأسد يجري رابع تعديل على حكومة عطري منذ عام 2003 (الفرنسية-أرشيف)
أجرى الرئيس السوري بشار الأسد اليوم الخميس تعديلا على حكومة رئيس الوزراء محمد ناجي عطري شمل خمسة وزراء أبرزهم وزيرا الداخلية والعدل، إضافة إلى استحداث وزارة جديدة هي وزارة البيئة.
 
وبموجب مرسوم التعديل الحكومي أصبح اللواء سعيد سمور وزيرا للداخلية خلفا للواء بسام عبد المجيد، في حين أصبح أحمد حمود يونس وزيرا للعدل، وتامر الحجة وزيرا للإدارة المحلية، ومنصور عزام وزيرا لشؤون رئاسة الجمهورية، ورضا عدنان سعيد وزيرا للصحة، وكوكب صباح داية وزيرة لوزارة البيئة المحدثة.
 
وقضى مرسومان آخران باستحداث وزارة البيئة مع تعيين داية وزيرة لها، وتعيين محمد نبيل الخطيب رئيسا للهيئة المركزية للرقابة والتفتيش.
 
كما أصدر الأسد مرسوما خاصا بتعيين ونقل المحافظين، إذ نقل محافظ السويداء علي أحمد منصورة إلى محافظة حلب، وعين مالك علي حمود محافظا للسويداء.
 
يذكر أن اللواء سعيد سمور كان نائبا لرئيس شعبة المخابرات العسكرية، في حين شغل أحمد حمود يونس منصب رئيس الهيئة المركزية للرقابة والتفتيش، أما تامر الحجة فكان محافظا لمحافظة حلب.
 
وشغل منصور عزام منصب أمين شؤون رئاسة الجمهورية، في حين أن رضا عدنان سعيد طبيب، أما كوكب الداية فهي عضو مكتب تنفيذي في الاتحاد العام النسائي.
 
وبهذا التعديل تكون حكومة عطري -التي شهدت تعديلا واسعا في بداية العام 2006- قد شهدت أربعة تعديلات.
 
ففي عام 2008 الماضي شهدت ثلاثة تعديلات وزارية منها تعيين عماد صابوني وزيرا للاتصالات وتعيين محمد عبد الستار السيد وزيرا للأوقاف، وتعديلا آخر سمّي بموجبه جوزيف سويد وزيرا للمغتربين، وتعديلا شمل تعيين عمر غلاونجي وزيرا للإسكان وأحمد قصي كيالي وزيرا للكهرباء.
 
يذكر أن عطري عيّن رئيسا لمجلس الوزراء في سوريا يوم 18 سبتمبر/أيلول 2003.

المصدر : وكالات