قوة أميركية تغادر مزرعة بمنطقة العويسات جنوب بغداد بعد دهم عدد من المنازل (الفرنسية)

قتل وجرح عدد من المصلين في تفجير انتحاري استهدف مسجدا شمال بغداد، وتعرضت قاعدة للقوات الأميركية جنوب العاصمة العراقية لهجوم بقذائف الكاتيوشا، كما سُجلت حوادث أمنية في أنحاء متفرقة من البلاد.

فقد أعلنت الشرطة العراقية مقتل خمسة أشخاص وإصابة 15 آخرين على الأقل عندما أقدم انتحاري يرتدي حزاما ناسفا على تفجير نسف داخل مسجد في بلدة الضلوعية شمال بغداد أثناء صلاة العشاء.

وكانت تقارير أولية ذكرت أن ناظم الجبوري -وهو زعيم لوحدة محلية تابعة لمجالس الصحوة- أصيب في الهجوم، لكن الشرطة نفت في وقت لاحق العثور عليه بين المصابين، في حين ذكر مصدر في الشرطة أن المهاجم كان فتى لا يتجاوز عمره 16 عاما.

معسكر إيكو
من جهة أخرى، ذكر مصدر في شرطة محافظة القادسية، أن معسكر إيكو بمدينة الديوانية بجنوب العراق الذي تتخذه القوات الأميركية مقراً لها، تعرض الأربعاء لقصف بستة صواريخ كاتيوشا انطلقت من المناطق القريبة من المعسكر دون أن تسفر عن وقوع خسائر بشرية أو أضرار مادية.

حافلة للشرطة تعرضت لهجوم بسيارة مفخخة في مدينة كركوك (الفرنسية-أرشيف)
وأعلن معاون مدير شرطة محافظة الديوانية لشؤون الطوارئ العقيد غسان محمد للصحفيين أن قوة من فوج الطوارئ وبمساعدة الطائرات الأميركية تمكنت من إلقاء القبض على الأشخاص الذين قاموا بإطلاق الصواريخ، بينما كانوا يستقلون سيارة في طريقهم إلى محافظة النجف بعد أن عثر في أيديهم على بقايا من مادة الـ"تي. أن. تي" الشديدة الانفجار.

وأوضح العقيد حسان أن أحد الصواريخ الستة سقط داخل المعسكر دون أن ينفجر، بينما سقط آخر قرب مخزن قريب للحبوب فيما سقطت الصواريخ الأربعة الباقية بمنطقة غير مأهولة في محيط المعسكر.

حوادث متفرقة
وفي مدينة الموصل، قالت الشرطة العراقية إن ثمانية أشخاص -بينهم شرطي- أصيبوا الأربعاء لدى انفجار قنبلة مزروعة على الطريق استهدفت دورية للشرطة في سوق مزدحمة وسط المدينة.

وفي بلدة زمار -شمال غرب الموصل- تضاربت الأنباء بخصوص تعرض قائد في البشمركة الكردية لمحاولة اغتيال، حيث ذكرت بعض المصادر أن سيارة مفخخة انفجرت لدى اقتراب موكب القائد من السيارة المتوقفة على جانب الطريق.

بيد أن مصادر أخرى، ذكرت أن مهاجما انتحاريا يقود سيارة مفخخة حاول استهداف نقطة تفتيش أمنية تديرها قوات البشمركة قبل أن يفتح أحد الجنود الأكراد النار على السيارة التي انفجرت قبل وصولها إلى هدفها.

وكانت الشرطة العراقية أعلنت أن مهاجما انتحاريا يقود سيارة مفخخة صدم أمس الثلاثاء نقطة تفتيش عسكرية مما أدى إلى إصابة جنديين بجروح بالغة السيارة.

وفي مدينة كركوك، أكد ضابط كبير في الشرطة العراقية أن مسلحين مجهولين خطفوا قاضيا أثناء توجهه إلى مكتبه جنوب غرب المدينة الواقعة على بعد 250 كيلومترا شمال بغداد.

المصدر : وكالات