حماس تنفي تقدم جهود التهدئة مع إسرائيل
آخر تحديث: 2009/4/22 الساعة 01:12 (مكة المكرمة) الموافق 1430/4/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/4/22 الساعة 01:12 (مكة المكرمة) الموافق 1430/4/27 هـ

حماس تنفي تقدم جهود التهدئة مع إسرائيل

فوزي برهوم قال إن أي تقدم بالتهدئة مرهون بإسرائيل (الجزيرة)

نفت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) حدوث أي تقدم في ملف التهدئة مع إسرائيل في قطاع غزة وحملتها مسؤولية فشل الجهود المصرية في هذا الشأن.

وقال المتحدث باسم حماس فوزي برهوم في تصريح له الثلاثاء إنه "لا جديد في موضوع التهدئة (...) وأي تقدم مرهون بسلوك الاحتلال الصهيوني واستجابته لاستحقاقات التهدئة، وهي فك كامل للحصار وفتح المعابر ووقف كافة أشكال العدوان".

جاء ذلك بعد تردّد أنباء عن اتصالات بين القاهرة وتل أبيب لدفع اتفاق جديد مع الفصائل الفلسطينية لضمان الاتفاق على تهدئة بين الطرفين في غزة.

واعتبر برهوم أن الذي أفشل الجهود المصرية في موضوع التهدئة هو "العدو الصهيوني الذي أراد أن يتنصل من استحقاقات التهدئة بخلط هذا الملف بملف الجندي الإسرائيلي الأسير في قطاع غزة جلعاد شاليط دون أي اعتبار للجهود المصرية التي بذلت في هذه القضايا".

وأضاف أنه يجب على المحتل أن يتعلم الدرس جيداً من حربه "الفاشلة" على غزة ولبنان بعد أن ثبت للجميع أن "الرهان على كافة أساليب القتل والعدوان والحصار وعلى أي طرف لكسر إرادة حماس والمقاومة الفلسطينية، هو رهان خاسر".

وشدّد برهوم على حق الفلسطينيين بالمقاومة "والدفاع عن شعبنا مهما بلغت التضحيات فهذا واجبنا الوطني".

وكان ضابط أمني كبير في الجيش الإسرائيلي قال في وقت سابق الثلاثاء لصحيفة "معاريف" الإسرائيلية إن المفاوضات المصرية الإسرائيلية بخصوص ترتيبات التهدئة مع حركة حماس قد تجددت الأسبوع الأخير.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق إيهود أولمرت اشترط من أجل إبرام التهدئة الإفراج عن الجندي الإسرائيلي الأسير.

المصدر : وكالات