انتقد مسؤول مصري رفيع التصريحات الإيرانية الأخيرة حول الجزر الإماراتية الثلاث مؤكدا أنه "في مفهوم مصر والمستقر لديها هو أن هذه الجزر هي جزر محتلة ولابد لإيران أن تتخلى عنها ونحن نؤيد الموقف الإماراتي في هذا الموضوع تأييدا كاملا".
وقال السفير حسام زكي المتحدث الرسمي باسم الخارجية المصرية الخميس إن هذه "التصريحات مرفوضة وتكرس أسلوب الاستعلاء الإيراني في التعامل مع القضايا التي تهم الدول العربية".
 
وأوضح في تصريحات للمحررين الدبلوماسيين أن موضوع الجزر الإماراتية الثلاث المحتلة هو موضوع مهم، وينبغي أن يتم التعامل معه بالشكل الذي يرضي الجانب الإماراتي خاصة أن دولة الإمارات العربية "الشقيقة" عرضت أكثر من وسيلة لحل النزاع.
 
المصالحة العربية
وحول مساعي تحقيق المصالحة العربية، قال المتحدث باسم الخارجية المصرية إن "المساعي مستمرة ولا أعتقد أنها سوف تتوقف بانتهاء أعمال القمة (العربية التي عقدت في الدوحة مؤخرا)" مضيفا أن "العمل سوف يستمر من أجل تحقيق مصالحة عربية شاملة وكاملة".
 
وبشأن الأوضاع في دارفور بالسودان، قال زكي إن "الوضع لا يزال يتسم بصعوبة كبيرة في عدد من المواقع في هذا الإقليم" مشيرا إلى أن "تدهور الوضع الإنساني يمكن أن يؤثر بشكل متزايد على الاستقرار في الإقليم".
 
ورغم أن المسؤول المصري اعتبر أن "الحكومة السودانية منفتحة إزاء فكرة الاستعاضة بجهد مصري وعربي لتضييق الفجوة التي نتجت عن قرار طرد منظمات الإغاثة في دارفور" فإنه رأى أن "حجم الاستجابة قد يكون أقل من المستوى أو أقل من المطلوب".

المصدر : وكالات