خليفة الخرافي (يسار) عبر عن اندهاشه من توقيت تحريك القضية (الفرنسية)

أفادت مصادر سياسية بأن السلطات الكويتية اعتقلت اليوم مرشحا للانتخابات التشريعية بتهمة انتقاده أفرادا في عائلة الصباح الحاكمة بعد أيام من اعتقال مرشح آخر في قضية مماثلة.
 
وذكر وليد الطبطبائي النائب الإسلامي السابق بـمجلس الأمة والمرشح لعضويته أن أجهزة الأمن الكويتية اعتقلت خليفة الخرافي في منزله.
 
ونقلت رويترز عن الطبطبائي قوله إن هذه الإجراءات تدفع الكويت لأن تصبح دولة بوليسية، مضيفا أنه ما كان ينبغي إحالة هذا الأمر إلى أمن الدولة بل إلى المحكمة.
 
ومن جهتها نقلت محطة الرأي التلفزيونية الخاصة عن الخرافي قوله بعد إلقاء القبض عليه إنه مندهش من تحريك قضية ضده الآن بسبب مقابلة تلفزيونية أجريت معه قبل عام ونصف عام.
 
وذكرت تقارير إعلامية أن الخرافي، العضو أيضا بالمجلس البلدي، قال لإحدى القنوات التلفزيونية المحلية إن عائلة الصباح غير قادرة على إدارة شؤون البلاد.
 
وكانت أجهزة الأمن اعتقلت الخميس النائب الإسلامي السابق بمجلس الأمة ضيف الله بورمية بعد أن قال في تجمع انتخابي إن وزير الدفاع الشيخ جابر الحمد الصباح -العضو البارز في العائلة الحاكمة- غير مؤهل لتولي منصب رئيس الوزراء.
 
وكان عدد من أعضاء مجلس الأمة سعوا عدة مرات لاستجواب رئيس مجلس الوزراء الحالي الشيخ ناصر محمد الصباح.
 
ويذكر أنه تقرر إجراء الانتخابات التشريعية الكويتية يوم 16 مايو/أيار بعد حل أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح مجلس الأمة الشهر الماضي لإنهاء أزمة سياسية.

المصدر : وكالات