مجهولون يضعون قنبلة أمام مقر الجزيرة بغزة
آخر تحديث: 2009/3/8 الساعة 07:40 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/3/8 الساعة 07:40 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/12 هـ

مجهولون يضعون قنبلة أمام مقر الجزيرة بغزة

رجال الأمن عثروا على رسالة التهديد مع القنبلة اليدوية (الجزيرة)

وضع مجهولون مساء السبت قنبلة يدوية محلية الصنع أمام مكتب قناة الجزيرة في برج الجلاء وسط مدينة غزة، ومعها رسالة تدعو القناة إلى إغلاق مكاتبها فوراً ومغادرة القطاع.
 
وأفاد مراسل الجزيرة في غزة وائل الدحدوح أن مجهولاً اتصل بالمكتب، وأبلغه أن مجموعة تطلق على نفسها "أشباح سميح المدهون" وضعت عبوة ناسفة وهددت العاملين في المكتب بوقف عملهم في قطاع غزة.
 
وأضاف أنه تم إبلاغ شرطة الحكومة المقالة التي هرعت قواتها على الفور إلى المكان وأبطلت مفعول القنبلة وفتحت تحقيقاً بالحادث للوقوف على أسبابه والجهة التي تقف وراءه، والتي لم تعرف على وجه الدقة.
 
كما ذكر بأن رسالة مكتوبة بخط اليد جاء فيها "إلى أصحاب الذمم الإعلامية الباهتة.. وصاحبة المساومة..الحل الأمثل لكم هو الرحيل من غزة" وحملت اسم مجموعة تدعى "أشباح المعلم سميح المدهون".
 
وفور انتشار الخبر بدأت أعداد من الإعلاميين والشخصيات الفلسطينية بالتوافد إلى مكتب القناة للتضامن مع طاقم الجزيرة والتعبير عن رفضهم لهذا العمل المدان.
 
وأشار المراسل إلى أن مكتب الجزيرة تلقى اتصالاً من الناطق باسم حركة المقاومة الفلسطينية (حماس) أيمن طه وآخر من القيادي في حركة التحرير الفلسطينية (فتح) إبراهيم أبو النجا، إضافة إلى اتصال من نقابة الصحفيين التي أكدت أنها ضد المساس بحرية الإعلام والإعلاميين.
 
يذكر أن سميح المدهون كان قائدا ميدانيا في كتائب شهداء الأقصى التابعة لحركة فتح في غزة وقد أعدمه مسلحو حماس في خضم الاقتتال الذي دار بين مسلحي الحركتين في يونيو/حزيران عام 2007 بعد أن اتهمته حماس بقتل بعض أعضائها.
المصدر : الجزيرة,الألمانية