قوات أميركية وعراقية تغلق شارعا بمنطقة العلاوي وسط بغداد بعد انفجار عبوة ناسفة (الفرنسية)

أعلنت فصائل عراقية استهداف عدد من الآليات والجنود الأميركيين في العراق، في حين أكدت الشرطة العراقية مقتل زعيم عشيرة كردية في مدينة كركوك بالإضافة إلى وقوع أحداث أمنية في مناطق متفرقة من البلاد.

فقد تبنت "كتائب ثورة العشرين" و"جيش الراشدين" ثلاث عمليات ضد جنود وآليات أميركية.

وأوضحت لقطات مصورة في العملية الأولى قنص جندي أميركي غرب العراق، وفي العملية الثانية تدمير آلية لنقل الجنود في الموصل، وفي العملية الثالثة تدمير آلية لنقل المعدات في تكريت، بيد أنه لم يتسن للجزيرة التحقق من صحة التسجيلات من مصدر مستقل.

وكانت القوات الأميركية قد أعلنت في بيان رسمي وفاة أحد جنودها الاثنين متأثرا بجروح أصيب بها خلال مشاركته في دورية شمال العاصمة العراقية دون أن تحدد ظروف إصابة الجندي.

جنود أميركيون في حي الشعلة في بغداد (الفرنسية)
وبذلك يرتفع عدد الجنود الأميركيين القتلى في العراق منذ عام 2003 إلى 4254، في حين يصل عدد الجنود القتلى من دول أخرى بينها بريطانيا إلى أكثر من ثلاثمائة جندي بحسب إحصائيات غير رسمية نشرها موقع أميركي لمناهضي الحرب على العراق.

يشار إلى أن مصادر أميركية ذكرت أن عددا من الجنود العاملين في العراق تسلموا أوراق حصولهم على الجنسية الأميركية في احتفال خاص جرى الاثنين في بغداد.

وكانت الإدارة الأميركية السابقة قد أسقطت عددا من الشروط المفروضة على المهاجرين إلى الولايات المتحدة الذين قبلوا الانخراط في الجيش والذهاب إلى العراق أو أفغانستان، منها تقصير فترة الانتظار المقررة لحصولهم على الجنسية.

بلاك ووتر
وكانت شركة الحراسة الأميركية الخاصة "بلاك ووتر" قد أعلنت الاثنين استقالة المؤسس والرئيس التنفيذي للشركة إيريك برينس رغم بقائه في منصب رئيس مجلس الإدارة في الشركة التي بدلت اسمها إلى "زاي" بعد قرار الحكومة العراقية عدم تجديد رخصتها.

ولاقت الشركة المذكورة انتقادات واسعة بعد أن فتح حراسها النار في بغداد عام 2007 على مدنيين عراقيين مما أسفر عن مقتل 14 منهم.

وأقر خمسة من العاملين لدى الشركة أمام محكمة أميركية بتورطهم في القتل العمد والشروع في القتل العمد على خلفية الحادث، في حين لا يزال خمسة آخرون ينتظرون المحاكمة بتهم مماثلة.

من جهة أخرى أكد العقيد غازي عبد الله من قيادة شرطة محافظة كركوك لوكالة الأنباء الألمانية مقتل وريا فتاح آغا كاكائي شيخ عشيرة الكاكائية الكردية الواسعة النفوذ وأحد المؤيدين للحزب الديمقراطي الكردستاني والمدير العام لدائرة تصنيع الحبوب في كركوك، وذلك في هجوم شنه مسلحون الثلاثاء على منزله بجنوب المدينة.

وأعلن مصدر في الشرطة العراقية عن جرح مدنيين عراقيين الثلاثاء بانفجار عبوة ناسفة كانت مزروعة على الخط السريع قرب منطقة الألف دار بمنطقة بغداد الجديدة جنوب شرق بغداد، في حين انفجرت عبوة ناسفة في الطريق العام في منطقة العلاوي وسط العاصمة العراقية دون أن تسفر عن سقوط إصابات.

وفي محافظة نينوى بشمال العراق أعلن مصدر أمني عن مقتل مدني بنيران مسلحين مجهولين في سوق الشعارين الشعبية وسط مدينة الموصل أمس الاثنين.

المصدر : وكالات