ناشطات في الجماعة يتظاهرن ضد اعتقالات سابقة (الفرنسية-أرشيف)

ألقت أجهزة الأمن المصرية الثلاثاء القبض على 16 من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين بينهم قياديون.

وقال مصدر أمني ليونايتد برس إنترناشونال إن الاعتقالات جرت في محافظة الغربية بدلتا النيل شمال القاهرة.

وأكدت الجماعة -التي لا تحظى باعتراف رسمي- على موقعها على شبكة الإنترنت أن من بين المعتقلين العضو القيادي في الجماعة مصطفى طاهر الغنيمي، الذي يشغل منصب الأمين العام لنقابة الأطباء بالمحافظة، وأضافت أن الشرطة ألقت القبض أيضا على صاحب شركة مقاولات عضو قيادي في الجماعة في مدينة طنطا عاصمة المحافظة.

ووفقا لموقع الجماعة، فإن الاحتجاز -الذي تم أثناء مداهمات في ساعات مبكرة من الصباح- شمل أعضاء عاديين وقيادات في العاصمة القاهرة ومحافظات البحيرة والمنوفية والإسكندرية والجيزة والدقهلية والشرقية والإسماعيلية.

"
اقرأ أيضا:
الإصلاح السياسي في مصر الطريق الوعر
"
وتشير جماعة الإخوان المسلمين إلى أن حملات المداهمات والاعتقالات الواسعة التي شنتها أجهزة الأمن على أعضائها عقب الحرب الإسرائيلية الأخيرة على غزة "جاءت ردا على المسيرات الحاشدة التي نظمها الإخوان للتضامن مع مواطني القطاع".

وعلى الرغم من حظرها في عام 1954، إلا أن الجماعة تتمتع بوجود واسع في المجتمع المصري وتشارك بقوة في انتخابات النقابات والاتحادات المهنية والتجارية والمجالس المحلية، ويشغل نوابها 20% من مقاعد البرلمان المصري البالغة 454 مقعدا.

المصدر : وكالات