الأمم المتحدة تستبعد تعرض قواتها بالسودان لهجوم
آخر تحديث: 2009/3/3 الساعة 11:24 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/3/3 الساعة 11:24 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/7 هـ

الأمم المتحدة تستبعد تعرض قواتها بالسودان لهجوم

قوات حفظ السلام بالسودان تقول إن نشاطها لن يتأثر بقرار المحكمة الدولية (الفرنسية-أرشيف)

قال رئيس عمليات حفظ السلام في الأمم المتحدة ألان لو روا إن قوات الأمم المتحدة في السودان أعدت خططا لمواجهة الوضع في حال صدور أمر من المحكمة الجنائية الدولية باعتقال الرئيس السوداني عمر البشير لكنها لا تتوقع أن تتعرض للهجوم.

وقال لو روا أيضا إن بعثتي حفظ السلام في السودان ليس لديهما تفويض باعتقال الرئيس البشير ولن تحاولا ذلك إذا أصدرت المحكمة الجنائية الدولية هذا الأمر.

ويتوقع أن يعلن قضاة المحكمة في لاهاي غدا الأربعاء ردهم على طلب المدعي لويس مورينو أوكامبو إصدار أمر اعتقال للبشير بتهم ارتكاب جرائم حرب وإبادة في إقليم دارفور.

وقال لو روا في مؤتمر صحفي إن بعثتي الأمم المتحدة -إحداهما في دارفور والأخرى تراقب تنفيذ اتفاق سلام بين الشمال والجنوب في السودان أبرم عام 2005- لن تتحركا ولن تغيرا أنشطتهما المعتادة مهما كان قرار قضاة المحكمة.

وقال لورا "لدينا خطط طوارئ لمحاولة مواجهة أي موقف" وأضاف قائلا "إن قرارا يؤثر على رئيس البلاد قد يكون له تأثير على الأرض ولذلك فإنه من الضروري لنا أن نكون مستعدين للرد".

وأكد المسؤول الأممي أنه ليست هناك مخاوف من "أن تكون بعثة الأمم المتحدة مستهدفة على وجه الخصوص وليست هناك نية للتحرك أو تخفيف مهامنا".

قوات السلام تؤكد أنه ليس من مهامها اعتقال البشير في حال اتهامه (الفرنسية-أرشيف)
تعبيرات شعبية
وفي هذا السياق قال وزير الدولة السوداني بوزارة الإعلام كمال العبيد إنه ستكون هناك "تعبيرات شعبية" إذا صدر أمر اعتقال للبشير لكنه أكد أن السلطات لن تسمح باستهداف الدبلوماسيين أو بعثاتهم أو الأجانب.

وقد حذرت بعض السفارات الغربية مواطنيها من احتمال اندلاع احتجاجات عنيفة إذا وجهت اتهامات للبشير.

وقال لو روا إن الممثل المشترك للاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة في دارفور رودولف أدادا تلقى تأكيدات مماثلة من وزارة الخارجية السودانية.

واتهمت إحدى جماعات التمرد الرئيسية في دارفور الحكومة السودانية بالتخطيط لأعمال شغب إذا أصدرت المحكمة الجنائية الدولية أمرا باعتقال الرئيس السوداني البشير.

وقال رئيس حركة العدل والمساواة خليل إبراهيم إن البشير يجب أن يسلم نفسه للمحكمة الجنائية الدولية وإن حركته سترد على أي عنف تدبره الحكومة.

المصدر : رويترز