السلطات اليمنية تتهم القاعدة بمسؤولية هجوم انتحاري ضد سياح كوريين (الفرنسية)

أفاد مصدر أمني أن أربعة جنود يمنيين قتلوا في مواجهات مع عناصر من جيش أبين عدن الإسلامي جنوب البلاد.
 
وذكرت مصادر طبية أن شرطيين اثنين وأحد المدنيين أصيبوا بجروح في هذه المواجهات.
 
ونقلت أسوشيتد برس عن مسؤول أمني رفض الكشف عن اسمه قوله إن ثلاثمائة جندي اقتحموا بواسطة عربات مدرعة بلدة جار بمحافظة أبين لاستعادة السيطرة عليها من متمردين سابقين قاتلوا في العراق وأفغانستان.
 
وأضاف المصدر أن المواجهات التي بدأت صباح اليوم ما زالت مستمرة، مشيرا إلى أن الهجوم بدأ بعد مقتل عنصر في قوات الأمن الجمعة بالرصاص.
 
وكانت السلطات اليمنية اعتقلت الأربعاء ستة عناصر لخلية تابعة لتنظيم القاعدة كانت تخطط لتنفيذ "12 عملا إرهابيا ضد المنشآت النفطية ومصالح للدول الأجنبية في اليمن وسياح أجانب".
 
وقالت وزارة الداخلية اليمنية إن الخلية متورطة في شن هجوم انتحاري أودى بحياة أربعة سياح من كوريا الجنوبية في شبام بحضرموت جنوب شرقي اليمن في الخامس عشر من الشهر الماضي، وكذلك بشن هجوم آخر استهدف محققين كوريين جنوبيين في صنعاء بعد ثلاثة أيام من الهجوم الأول.

المصدر : وكالات