مخيم المية ومية شهد العديد من المواجهات والانفجارات (رويترز-أرشيف)

قتل اللواء كمال مدحت نائب ممثل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان بانفجار استهدف موكبه قرب مخيم المية ومية خارج مدينة صيدا في جنوبي لبنان.
 
وأفادت مراسلة الجزيرة في بيروت بأن الانفجار أسفر أيضا عن مقتل أكرم ظاهر -مسؤول الرياضة بمكتب المنظمة في لبنان- إضافة إلى شخصين آخرين أحدهما مرافق لمدحت الذي يعمل نائبا لمسؤول منظمة التحرير بلبنان عباس زكي.
 
وأضافت المراسلة أن الانفجار وقع بتفجير عبوة ناسفة وضعت بين حاجز الكفاح المسلح وحاجز للجيش اللبناني قرب المخيم حيث تفصل الحاجزين مسافة نصف كيلومتر تقريبا.
 
ونقلت المراسلة عن مسؤول الكفاح المسلح بمخيم عين الحلوة أن اللواء كمال مدحت كان تعرض لعدة محاولات سابقة لاغتياله وأنه أخبر القضاء اللبناني أن هناك مجموعات تتعقبه وتحاول اغتياله.
 
وحضر الجيش اللبناني إلى مكان الانفجار وباشر تحقيقاته دون أن تتضح أي تفاصيل أخرى.
 
من جانبها نقلت وكالة رويترز عن فهمي الزعارير -المتحدث باسم حركة فتح في الضفة الغربية- وصفه الهجوم بأنه "اغتيال" مشيرا إلى أن عباس زكي كان يزور أيضا مخيم المية ومية الذي وقع الانفجار بقربه لكنه نجا سالما.
 
وقال الزعارير إن من السابق لأوانه التكهن بالجهة التي تقف خلف عملية الاغتيال.

المصدر : الجزيرة + وكالات