حكومة الصومال تقرّ مشروعا لتطبيق الشريعة الإسلامية
آخر تحديث: 2009/3/11 الساعة 11:21 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/3/11 الساعة 11:21 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/15 هـ

حكومة الصومال تقرّ مشروعا لتطبيق الشريعة الإسلامية

شريف شيخ أحمد (يمين) صرح من قبل بأنه عازم على تطبيق الشريعة (رويترز-أرشيف)

وافق مجلس الوزراء الصومالي بالإجماع على مشروع لتطبيق الشريعة الإسلامية في البلاد، واقترح تقديمه إلى البرلمان من أجل المصادقة عليه.

وقال وزير الإعلام الصومالي فرحان علي محمود إن المجلس اقترح تشكيل لجنة من برلمانيين وعلماء للنظر في الدستور الحالي وشطب ما يتعارض فيه مع بنود الشريعة الإسلامية، التي صرح الرئيس الصومالي شريف شيخ أحمد أنه عازم على تطبيقها.

وأضاف الوزير في تصريحات للصحفيين أن قوانين الشريعة الإسلامية "هي الخيار الوحيد لإيجاد حلول لمشاكل هذا البلد".

ويسعى شيخ أحمد إلى أن يعيد للبلاد استقرارا افتقدته منذ 18 عاما، ويرى مراقبون أن القرار الذي اتخذته حكومته محاولة منها لتضييق الخناق على الجماعات الإسلامية المسلحة المعارضة التي ترفع شعار تطبيق الشريعة الإسلامية.

الجماعات المسلحة المعارضة تحد كبير يواجه الحكومة الصومالية الجديدة (الفرنسية-أرشيف)
وفي مقابلة مع وكالة رويترز قال الرئيس الصومالي الثلاثاء إن خطوات السلام تحرز تقدما، وإنه يأمل في إجراء حوار مباشر عما قريب مع خصومه بمن فيهم مسلحو حركة الشباب المجاهدين.

وفي وقت سابق طلب شيخ أحمد من رجال الأعمال الصوماليين القيام بدور في جهود المصالحة المبذولة من جانب الأعيان وعلماء الدين عبر دعم مساعيهم للوساطة بين الحكومة والجماعات المسلحة.

ومن جهته دعا الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الأطراف الصومالية إلى مشاورات في العاصمة القطرية الدوحة بشأن الوضع الصومالي في موعد لم يحدد بعد.

المصدر : الجزيرة + وكالات