غارة إسرائيلية على غزة ووفدان من الجامعة العربية يصلانها
آخر تحديث: 2009/2/23 الساعة 13:18 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/2/23 الساعة 13:18 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/28 هـ

غارة إسرائيلية على غزة ووفدان من الجامعة العربية يصلانها

شهود قالوا إن الغارة وقعت بعد استهداف دورية إسرائيلية على حدود القطاع (الفرنسية-أرشيف)

شن الطيران الحربي الإسرائيلي اليوم غارة على مخيم المغازي وسط قطاع غزة حسبما أفاده شهود عيان بعد مهاجمة مقاومين فلسطينيين لدورية إسرائيلية على حدود القطاع.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن التقارير الواردة لغاية الآن من هناك لم تشر إلى وقوع أضرار أو إصابات كما لم يصدر تعليق حول الغارة أو هجوم المقاومين من الجيش الإسرائيلي.

جاء ذلك بعد يوم من اجتياز مئات الفلسطينيين معبر رفح الحدودي دخولا وخروجا بعد إعلان السلطات المصرية فتحه بشكل استثنائي لأغراض إنسانية لمدة ثلاثة أيام.

المرضى والعالقون
وقال الناطق باسم وزارة الداخلية في الحكومة الفلسطينية المقالة إيهاب الغصين إن 773 شخصًا تمكنوا من السفر من القطاع عبر معبر رفح، وإن 252 شخصا دخلوا القطاع عبر المعبر، مبينًا أن المسافرين هم من المرضى والعالقين والطلبة وحاملي الإقامات السارية بمصر والدول الأخرى. وذكر أن السلطات المصرية منعت 66 شخصًا من السفر دون توضيح الأسباب.

إيهاب الغصين طالب حكومة فياض بإرسال دفاتر جوازات إلى القطاع (الجزيرة نت)
وطالب الغصين حكومة تسيير الأعمال برئاسة سلام فياض بإرسال دفاتر جوازات إلى قطاع غزة ليكون ذلك بادرة حسن نية تهيئة لأجواء الحوار الوطني الفلسطيني المرتقب في القاهرة، وقال إن أكثر من 200 مريض سيحرمون من السفر لتلقي العلاج في الخارج بسبب عدم امتلاكهم جوازات سفر.

ووفقاً لتقارير رسمية يوجد بغزة أكثر من 800 حالة مرضية و500 حالة إنسانية ومثلها من حملة الإقامات، ينتظرون فتح المعبر للسفر إلى الخارج.

ودفعت السلطات المصرية بنحو 400 جندي من قوات مكافحة الشغب إلى المعبر، لإحباط أي محاولة لاختراق الحدود من قبل فلسطينيين بقطاع غزة.

تقصي الحقائق
ومن جانب آخر وصل إلى قطاع غزة وفدان أرسلتهما جامعة الدول العربية يختص أحدهما بتقصي الحقائق حول الجرائم الإسرائيلية في قطاع غزة والانتهاكات ضد المدنيين ويرأسه المقرر السابق للجنة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة في الأراضي الفلسطينية جون دوغارد.

773 غادروا القطاع و252 دخلوه في اليوم الأول من الافتتاح المؤقت لمعبر رفح (الفرنسية) 
ويضم الوفد الآخر خبراء فلسطينيين لتقييم الأوضاع بعد العدوان الإسرائيلي والوصول إلى أفضل السبل لعمليات إعادة الإعمار.

وقال دوغارد في تصريح عقب وصوله إلى غزة مساء الأحد إن الوفد الذي يترأسه سيلتقي خلال زيارته للقطاع الأطباء وذوي الشهداء والفصائل السياسية وآخرين من القادرين على إعطاء معلومات عما حدث خلال العدوان الإسرائيلي الأخير، موضحًا أن الوفد سيجمع شهادات على انتهاكات القانون الإنساني في غزة ثم يعطيها للجامعة العربية.

ومن جهته قال مسؤول سلطة المعابر في الحكومة المقالة غازي حمد الذي التقى الوفد عقب دخوله المعبر إن حركة المقاومة الإسلامية (حماس) ستسهل عمل اللجنة الحقوقية، مؤكدًا ضرورة تفعيل كل الجهود لملاحقة قادة الجيش الإسرائيلي باعتبارهم مجرمي حرب. وبدأ الوفد أولى مهامه بلقاء مسؤولي اللجنة الدولية للصليب الأحمر في مدينة غزة.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: