الظواهري يطلب من حماس عدم قبول تهدئة مع إسرائيل
آخر تحديث: 2009/2/24 الساعة 00:15 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/2/24 الساعة 00:15 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/29 هـ

الظواهري يطلب من حماس عدم قبول تهدئة مع إسرائيل

أيمن الظواهري دعا لمواصلة القتال لتحرير فلسطين (رويترز-أرشيف)
حث الرجل الثاني في تنظيم القاعدة أيمن الظواهري الفلسطينيين في قطاع غزة الذي تسيطر عليه حركة المقاومة الإسلامية (حماس) على عدم الاستسلام للضغوط العربية للتوصل إلى تهدئة مع إسرائيل وتعهد بدعم القتال ضد الاحتلال.
 
وقال الظواهري في تسجيل بث على الإنترنت اليوم الاثنين "يحاول أعوان إسرائيل من العرب أن يفرضوا على أهل غزة تهدئة توقف جهادهم وتساومهم على فك الحصار".
 
وأضاف "أؤكد لإخواننا وأهلنا في غزة أن الجهاد لتحرير فلسطين وسائر ديار الإسلام لا يجب أن يتوقف وإن ضاق المجال في مكان فإنه يتسع في أماكن غيره".

وتابع "أن المجاهدين في جبهات الجهاد المختلفة ضد الصليبيين على أتم الاستعداد لأن يقدموا لإخوانهم المجاهدين في غزة وفي كل مكان التدريب والإعداد بأقصى ما يستطيعون".
 
ونصح أيمن الظواهري "الحركة الإسلامية" دون ذكرها بالاسم بألا تندمج مع فصائل غير إسلامية تحت مظلة منظمة التحرير الفلسطينية بقيادة الرئيس الفلسطيني محمود عباس".
 
واعتبر أن "الحديث عن إصلاح منظمة التحرير الفلسطينية عادة لا طائل من ورائه، فمنظمة التحرير الفلسطينية هي هيئة علمانية لا تتحاكم بالشريعة الإسلامية وهي الهيئة التي أسقطت الجهاد من ميثاقها وقبلت بفتات من فلسطين".
المصدر : رويترز