الشرطة العراقية تعتقل عشرات المسلحين وأوغلو يزور بغداد
آخر تحديث: 2009/2/22 الساعة 00:26 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/2/22 الساعة 00:26 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/27 هـ

الشرطة العراقية تعتقل عشرات المسلحين وأوغلو يزور بغداد

الشرطة العراقية شنت عملية أمنية اعتقلت خلالها مسلحين وأبطلت متفجرات
(رويترز-أرشيف)

قالت الشرطة العراقية إنها اعتقلت السبت في مدينة الموصل شمالي البلاد عشرات المسلحين الذين تشتبه في كونهم "إرهابيين".

وصرح المتحدث باسم وزارة الدفاع العراقية محمد العسكري لوكالة الصحافة الفرنسية بأن المسلحين المذكورين يبلغ عددهم 74 شخصا وأنه ألقي عليهم القبض في عملية أمنية استمرت 24 ساعة.

وأضاف أن المعتقلين ينتمون إلى عدة "جماعات إرهابية" بينها تنظيم القاعدة، وأنهم كانوا ينوون تنفيذ هجمات في مناطق مختلفة من البلاد، مشيرا إلى أن العملية تمكنت من تفكيك سيارات مفخخة.

وفي السياق نفسه قال قائد شرطة ديالى إن قواته اعتقلت السبت قياديا "بارزا" في ما يسمى "دولة العراق الإسلامية" وسط مدينة بعقوبة شمال شرق بغداد.

ونقلت وكالة "أصوات العراق" عن اللواء الركن عبد الحسين الشمري قوله إن قوات الأمن اعتقلت وزير الري في "دولة العراق الإسلامية" صبري غني الدايني.

وعلى الصعيد الميداني أيضا اقتحم مسلحون منزل القيادي بحزب الأمة العراقي محمد مهدي فجر اليوم وقتلوه رميا بالرصاص في منطقة القاسم التابعة لمدينة الحلة جنوب بغداد.

وكان مهدي مرشحا لانتخابات مجالس المحافظات ضمن منطقته باسم حزب الأمة الذي يتزعمه النائب مثال الآلوسي، لكنه لم يحقق نسبة أصوات تؤهله للفوز في الانتخابات.

انتخابات رئيس البرلمان
وعلى الصعيد السياسي قال النائب في البرلمان العراقي عباس البياتي إن مرشح جبهة التوافق العراقية إياد السامرائي أصبح خارج دائرة المنافسة على منصب رئيس البرلمان بعد فشله في جولتي التنافس على منصب رئيس البرلمان التي أجريت الأسبوع الماضي.

وقد شغر منصب رئاسة البرلمان العراقي بعد أن استقال رئيسه السابق محمود المشهداني في 23 سبتمبر/كانون الأول 2008 على خلفية مشاداة كلامية بينه وبين عدد من أعضاء اللجنة القانونية ولجنة الأمن بالمجلس.

الصدر دعا إلى تجاوز الخلافات والتحالف مع المالكي (الفرنسية-أرشيف)
ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن البياتي قوله إن الجهود الآن منصبة على البحث عن "مرشح تسوية بديل يتم ترشيحه بالتزكية بعد حصول توافق عليه من جميع الكتل".

وأضاف أن انتخاب رئيس جديد سيؤجل إلى ما بعد عطلة البرلمان لأنه "لا توجد حتى الآن أي صورة واضحة عن مرشح بديل بعد فشل البرلمان في تحقيق التوافق على المرشحين السابقين وعدم حصول أي منهما على الأصوات المطلوبة البالغة 138 صوتا".

واتهم البياتي جبهة التوافق بأنها "تريد أن تفرض بالقوة" مرشح الحزب الإسلامي إياد السامرائي، الذي رفضته كتل سنيه في البرلمان والتيار الصدري وحزب الفضيلة، إضافة إلى حزب الدعوة الذي يتزعمه المالكي.

تحالف مع المالكي
وقد جدد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر دعوته للتحالف مع المالكي، الذي حصلت كتلته على أعلى نسبة من الأصوات في انتخابات مجالس المحافظات العراقية.

وقال مقتدى الصدر في رسالة قرأها نيابة عنه خطيب الجمعة في مسجد الكوفة، إنه "يجب على القوى التي فازت بتلك الانتخابات فتح صفحة جديدة، وتناسي الماضي لخدمة الشعب العراقي".

وأضاف أنه يجب "تجاوز المصالح الضيقة للأحزاب وإعطاء الأولوية لخدمة المصلحة الوطنية".

وفي سياق متصل نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن أمير طاهر، الذي قاد لائحة التيار الصدري في انتخابات المحافظات يوم 31 يناير/كانون الثاني، قوله إنه من المقرر أن تبدأ اليوم مفاوضات مع ائتلاف دولة القانون المدعوم من المالكي لتشكيل تحالفات قوية في المحافظات.

وكانت نتائج انتخابات مجالس المحافظات أفرزت سيطرة لائحة "ائتلاف دولة القانون"، التي يتزعمها المالكي، على محافظة بغداد بعد حصولها على 28 مقعدا من أصل 57، وكذا جميع محافظات الجنوب التسع، باستثناء كربلاء التي فازت فيها لائحة مستقلة بزعامة يوسف الحبوبي.

 زيارة أوغلو

أوغلو سيبحث مع العراقيين المساعدة في ملف إعادة الإعمار (الفرنسية-أرشيف)
من جهة أخرى ينتظر أن يصل العاصمة العراقية يوم غد الأحد الأمين العام لمنظمة المؤتمر الإسلامي أكمل الدين إحسان أوغلو لبحث الأوضاع في العراق.

وسيلتقي أوغلو كلا من الرئيس العراقي جلال الطالباني، ورئيس الوزراء نوري المالكي ووزير الخارجية هوشيار زيباري، من أجل التباحث معهم والوقوف على احتياجات العراق وتقديم الدعم في عمليات إعادة الإعمار، وكذا إمكانية فتح مكتب دائم للمنظمة في بغداد.

المصدر : وكالات