عباس يسعى لدى أوروبا للمشاركة في إعادة إعمار غزة (رويترز-أرشيف)

استهل الرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم الاثنين من العاصمة الفرنسية باريس جولة أوروبية تشمل خمس دول، وألتقى في باريس بالرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الذى التقى بدوره رئيس الوزراء ووزير الخارجية القطري الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني.
 
وتزامن اللقاء مع اجتماع عقده المبعوث الأميركي الجديد إلى الشرق الأوسط جورج ميتشل مع وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنر.
 
وكان ميتشل قد اجتمع الأسبوع الماضي مع مسؤولين فلسطينيين بمن فيهم عباس الذي ستقوده جولته الأوروبية التي ستشمل إضافة إلى فرنسا كلا من بريطانيا وإيطاليا وتركيا وبولندا، إلى البرلمان الأوروبي في ستراسبورغ يوم الأربعاء القادم.
 
وقال مساعدو عباس إنه يسعى لحشد الدعم الأوروبي لحكومة وحدة وطنية تضم حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، كما يريد دعما دوليا لمطالبته بأن يحصل على دور في إعادة إعمار قطاع غزة، وأن يتم نشر قوات السلطة في غزة والمعابر الحدودية مع إسرائيل ومصر.

ويسعى ساركوزي للقيام بدور نشط للمساعدة في التوسط من أجل التوصل إلى وقف لإطلاق النار في غزة، كما يأمل أن يقود الدبلوماسيون الفرنسيون الجهود المبذولة من أجل السلام إلى اتفاق.

وكانت دولة قطر قد برزت كوسيط إقليمي، خصوصا أنها ساعدت في إيجاد حل للأزمة السياسية في لبنان طويلة الأمد العام الماضي، كما يسعى رئيس وزرائها الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني إلى المصالحة العربية.

المصدر : أسوشيتد برس