عباس لم يصدر قرارا مكتوبا بتنحية قريع عن رئاسة الوفد الفلسطيني (رويترز)
ذكرت مصادر إعلامية أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس كلف رئيس دائرة شؤون المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات برئاسة الوفد المكلف بالمفاوضات مع إسرائيل بدلا من أحمد قريع.

وأبدى عريقات في تصريح للجزيرة نت استغرابه من الأنباء مؤكدا أن لا شيء تغير أصلا، حيث لا يزال هو من يدير المفاوضات فعليا بحكم منصبه كرئيس لدائرة شؤون المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية.

وفي معرض رده على سؤال للجزيرة نت بخصوص المفاوضات، أكد عريقات أن لا استئناف للمفاوضات مع الجانب الإسرائيلي -أيا كانت الحكومة الجديدة في تل أبيب- إلا بعد وقف الاستيطان والقبول بجميع الالتزامات السابقة التي تقود إلى تطبيق حل قيام الدولتين.

قريع يرفض التعليق
وفي تصريح خاص بالجزيرة نت، رفض مصدر في مكتب رئيس الوزراء السابق أحمد قريع التعليق على نبأ نقل مهام رئاسة الوفد الفلسطيني المفاوض إلى عريقات، مشيرا إلى أن قريع التقى الثلاثاء الرئيس محمود عباس دون أن يفصح عن مضمون الاجتماع.

وكان أحد المسؤولين في مكتب قريع نفى في تصريح صحفي الاثنين هذه الأنباء، مؤكدا أن قريع تسلم رئاسة الوفد المفاوض بقرار من الرئيس عباس وبالتالي فإن استبعاده عن هذا المنصب يجب أن تأتي بقرار مماثل.

بيد أن بعض المصادر الإعلامية ذكرت أن الرئيس عباس لم يصدر قرارا مكتوبا بهذا الشأن واكتفى باستبعاد قريع وعدم اصطحابه مؤخرا إلى لقاءات مع مسؤولين إسرائيليين وأميركيين.

المصدر : الجزيرة,الألمانية