أيمن طه مثّل حركة حماس
في الاجتماع مع فتح (الجزيرة-أرشيف)
قال مراسل الجزيرة في القاهرة إن وفدين من حركتي التحرير الفلسطينية (فتح) والمقاومة الإسلامية (حماس) عقدا اجتماعا بالعاصمة المصرية مساء الثلاثاء لإزالة العراقيل أمام الحوار الوطني بين الحركتين.
 
وتناولت المباحثات عدة قضايا بينها المعتقلون السياسيون والحملات الإعلامية المتبادلة، إضافة إلى مسائل التهدئة وإعادة إعمار غزة وعناصر المبادرة المصرية للمصالحة الوطنية الفلسطينية.
 
وقد ضم وفد حركة فتح القياديين عزام الأحمد وأحمد عبد الرحمن، في حين ضم وفد حركة حماس القياديين أيمن طه وجمال أبوهاشم.
 
وكانت حماس اشترطت تهيئة المناخ الملائم من أجل بحث الملفات المتعلقة بالمصالحة الفلسطينية، مشيرة إلى أنها لن تشارك في أي حوار مع حركة فتح في حال عدم الإفراج عن معتقليها في سجون السلطة الفلسطينية بالضفة الغربية.
 

وفي المقابل ربط المفوض العام للتعبئة والتنظيم في فتح أحمد قريع تأييده لإقامة حكومة وحدة وطنية تشمل حماس بالتمسك بالتزامات منظمة التحرير الفلسطينية.

المصدر : الجزيرة