الدخان يتصاعد من الانفجارات وسط بغداد (الفرنسية) 

أفادت تقارير إعلامية بأن ثلاثة انفجارات ضخمة هزت عددا من أحياء العاصمة العراقية بغداد وخلفت مقتل أكثر من مائة شخص وجرح نحو 180 آخرين.
 
وذكر الصحفي العراقي عبد الله الحيالي للجزيرة أن الانفجارات وقعت بسبب تفجير سيارات مفخخة بواسطة انتحاريين بمناطق الشورجة والدورة والقاهرة.
 
وأضاف أن عدد الضحايا ما زال أوليا في وقت لم تقدم فيه السلطات الأمنية أي معلومات أو تفاصيل، مشيرا إلى أن شبكة الهاتف توقفت في معظم مناطق بغداد.
 
وكانت تقارير إعلامية أشارت إلى أن الانفجار الأول وقع الساعة 10.25 دقيقة بالتوقيت المحلي (7.25 دقيقة بتوقيت غرينتش) ثم تلاه انفجاران بعد دقيقة واحدة، وخلفت الانفجارات سحابة كثيفة من الدخان.
 
وتأتي هذه الانفجارات بعد مصادقة البرلمان العراقي على قانون الانتخابات الجديد الذي من شأنه أن يفتح الباب لإجراء ثاني انتخابات تشريعية في البلاد منذ عام 2003.
 
وكانت مصادر عراقية ذكرت أن عدد المدنيين الذين قتلوا في العراق انخفض إلى أدنى مستوى في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي منذ عام 2003.
 
وأظهرت بيانات وزارات الدفاع والداخلية والصحة أن 122 عراقيا بينهم 88 مدنيا قتلوا في الشهر الماضي بأعمال العنف، وهي المرة الأولى التي ينخفض فيها عدد القتلى المدنيين إلى أقل من مائة شخص.

المصدر : الجزيرة + وكالات