استسلام حوثيين للسلطات اليمنية
آخر تحديث: 2009/12/5 الساعة 12:45 (مكة المكرمة) الموافق 1430/12/18 هـ
اغلاق
خبر عاجل :رويترز: زلزال بشدة 8 درجات يضرب قرب جزيرة تونغا في المحيط الهادي
آخر تحديث: 2009/12/5 الساعة 12:45 (مكة المكرمة) الموافق 1430/12/18 هـ

استسلام حوثيين للسلطات اليمنية

الجيش اليمني قال إنه تمكن أمس من إلحاق خسائر كبيرة بالحوثيين (الفرنسية-أرشيف)

ذكر مصدر عسكري يمني أن عددا من المتمردين الحوثيين سلموا أنفسهم للسلطات في صعدة، بينما قالت جماعة الحوثي التي فتح مسلحوها أمس جبهة جديدة ضد السعودية، إنها تصدت لهجومين عسكريين سعوديين ودمرت آليتين عسكريتين ومدرعة.

فقد نقلت وكالة يونايتدبرس إنترناشيونال عن المصدر قوله في بيان إن مجموعة من 10 أشخاص سلموا أنفسهم إلى مقر القيادة العسكرية، بينهم عناصر قيادية "معلنين توبتهم واستعدادهم للقتال ضد عناصر الإرهاب الحوثية".

وأضاف المصدر أن استسلام هؤلاء العشرة جاء استجابة للدعوة التي كانت قد وجهتها السلطة المحلية وقيادة الجيش للعناصر المغرر بها لتسليم أنفسهم، حسب قوله، وحددت لهم المقرات التي يتوجهون إليها.
 
هجوم سعودي
من جهة أخرى قالت مصادر محلية بمحافظة صعدة إن المناطق المحيطة بمدينة صعدة شهدت مساء الجمعة معارك شرسة بين عناصر الحوثي وقوات الجيش اليمني، كما شن الطيران السعودي عدة غارات جوية على مناطق مختلفة للحوثيين.

وحسب بيان للحوثيين فإن الطائرات السعودية أغارت أمس على شرق مدينة ضحيان-مديرية مجز وضواحي منطقة الطلح ومنطقة محضة وآل حميدان-مديرية سحار، واستهدف القصف مزارع للمواطنين، وقد أحرقت أجزاء كبيرة منها.
 
الحوثيون قالوا إنهم تصدوا لزحفين للجيش السعودي (الفرنسية-أرشيف)
كما قصف الطيران مديرية الملاحيط ومديرية شدا ومديرية رازح بأكثر من 11 غارة جوية، واستمر القصف الصاروخي متقطعا على جبل دخان وجبل الرميح وجبل المدود ومنطقة الحصامة وبني صياح.
 
وأكد البيان أنه تم صد زحف عسكري سعودي في منطقة القطعة-مديرية كتاف، وصد هجوم ثان من جهة جبل الدخان، وأشار إلى أن الجيش السعودي تكبد في المواجهات التي استمرت حتى مساء أمس خسائر بشرية فادحة، ودمرت له ناقلة على متنها آليتان وعطلت مدرعة.
 
من جهتها أعلنت وزارة الدفاع اليمنية أمس على موقعها الإلكتروني أن الجيش اليمني تمكن من السيطرة على طريق سفيان-الجوف وشرق خط برط بعد هجوم متقن ضد الحوثيين ألحق بهم خسائر فادحة في الأرواح والعتاد وقتل عددا من قياداتهم الميدانية.
 
جبهة جديدة
من ناحية ثانية أعلن مصدر يمني رسمي أن الحوثيين فتحوا جبهة جديدة مع السعودية في محافظة الجوف الحدودية بشرق البلاد، وذلك بعدما كان زعيم الحوثيين عبد الملك الحوثي هدد أول أمس الخميس بفتح جبهات جديدة وبأساليب وخيارات كثيرة ومتاحة ضد السعودية.

وذكرت وزارة الداخلية اليمنية أن اللجنة الأمنية بمحافظة الجوف اتخذت عددا من الإجراءات الأمنية بهدف إغلاق المحافظة في وجه الحوثيين المندحرين من محافظة صعدة الذين يحاولون اتخاذ بعض مناطق الجوف أوكارا لهم.
 
وكان الحوثيون أصدروا أمس بيانا بمناسبة مرور شهر على اندلاع المعارك مع الجيش السعودي، قالوا فيه إن القوات السعودية شنت في فترة شهر أكثر من 600 غارة جوية، واستخدمت أكثر من 5000 صاروخ وعشرات قذائف الدبابات والمدفعية.
المصدر : وكالات