قاعدة اليمن تتوعد بالثأر
آخر تحديث: 2009/12/28 الساعة 05:50 (مكة المكرمة) الموافق 1431/1/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/12/28 الساعة 05:50 (مكة المكرمة) الموافق 1431/1/12 هـ

قاعدة اليمن تتوعد بالثأر

مسلحون ظهروا الأسبوع الماضي وقالوا إنهم من تنظيم القاعدة باليمن (الفرنسية-أرشيف)

هدد فرع تنظيم القاعدة في اليمن بالثأر، والرد على الغارات التي أعلنت القوات الحكومية أنها شنتها على مواقع له بوقت سابق الأسبوع الماضي وقتلت فيها العشرات من أفراده بينهم قياديون.

وقال التنظيم في بيان على شبكة الإنترنت إن الغارات المذكورة نفذتها طائرات أميركية وأدت إلى مقتل خمسين شخصا بينهم نساء وأطفال، وأضاف "لن نترك دماء نساء وأطفال المسلمين تمر دون أن نأخذ بثأرهم بإذن الله".

واعتبر تنظيم قاعدة جزيرة العرب في بيانه أن الغارات تمت باتفاق وتنسيق يمني أميركي مصري سعودي، وبتعاون من دول الجوار، معتبرا أن "الحرب الصليبية الحاقدة" مازالت مستمرة وتهدف "للقضاء على الإسلام وأهله في فلسطين والعراق وأفغانستان والصومال والشيشان" وغيرها من بلاد المسلمين.

وتابع البيان أن المسلمين "شاهدوا طائرات التجسس الأميركية وهي تجوب ولايات اليمن على مدى أشهر عدة ولا زالت مستمرة، منتهكة حرمات المسلمين بتواطؤ مع حكومة اليمن".

اليمن: قتلى الغارات من القاعدة
        السكان: أغلبهم مدنيون (أرشيف)
وفي وقت سابق ذكرت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية أن الولايات المتحدة قدمت دعما وعتادا حربيا ومعلومات استخبارية للقوات اليمنية لشن هذه الغارات.

وكان الجيش اليمني قد أعلن يوم 17 ديسمبر/ كانون الأول الجاري أنه نفذ غارات جوية ضد مواقع للقاعدة جنوب البلاد بمحافظتي أبين وأرحب، كما أكد أنه نفذ غارات مماثلة الخميس الماضي بمحافظة شبوة جنوب البلاد.

وقالت السلطات إنها قتلت العشرات من أعضاء القاعدة بهذه الغارات بينهم قياديون في التنظيم، واعتقلت نحو 17. غير أن سكانا من المنطقة أكدوا أن أغلب قتلى هذه الهجمات من المدنيين.

المصدر : وكالات

التعليقات