يوسي بيلين يتوقع وصول ميتشل قريبا للمنطقة للعمل على استئناف المفاوضات

وديع عواودة-الناصرة

قال وزير الخارجية الإسرائيلي الأسبق يوسي بيلين إن الولايات المتحدة ستطلق خلال أيام مقترحات جديدة لاستئناف المفاوضات بين الإسرائيليين والفلسطينيين.
 
وأضاف أن جهودا حثيثة تتم خلف الكواليس تشمل اتصالات مع الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي لهذا الغرض.
 
وقال بيلين للجزيرة نت إن المقترحات الأميركية الجديدة تعتمد الانسحاب إلى حدود عام 1967 كقاعدة لاستئناف المفاوضات، وإنه "بدون ذلك لن يحدث شيء".
 
وذكر بيلين أن المبعوث الأميركي الخاص للشرق الأوسط جورج ميتشل سيصل المنطقة الأسبوع المقبل حاملا المقترحات الجديدة لاستئناف العملية السياسية، مضيفا أن "هناك تقاربا في مواقف الطرفين حيالها".

وقال بيلين إنه مطلع على ما يدور بشكل غير مباشر، وذكر أن البيت الأبيض استشار جهات إسرائيلية مؤيدة لتسوية الدولتين خلال بلورته المقترحات الجديدة التي سيحملها ميتشل مع مطلع العام الجديد للمنطقة.
 
وجدد بيلين انتقاده للبيت الأبيض وقال "إنه ارتكب سلسلة أخطاء تاركا الرئيس الفلسطيني محمود عباس على قمة شجرة بلا سلم للنزول منها".
 
وتابع أن "المبعوث الخاص للشرق الأوسط جورج ميتشل ارتكب خطأ سياسيا فادحا بربط استئناف المفاوضات بتجميد كامل للاستيطان لمدة مطولة، وبوسع الولايات المتحدة تصحيح الأخطاء".
 
ورجح بيلين أن تخرج صفقة تبادل الأسرى إلى حيز التنفيذ قريبا، موضحا أن نتنياهو يستند في تأييده لذلك إلى الدعم الواسع لها لدى الإسرائيليين، كما تدل على ذلك استطلاعات الرأي المحلية.

المصدر : الجزيرة