الهجوم الانتحاري في تلعفر الأحدث من نوعه بالمنطقة (الفرنسية-أرشيف)

قالت مصادر أمنية وطبية عراقية إن "مهاجما انتحاريا" فجر نفسه اليوم في تلعفر شمالي البلاد، وقتل مسؤولا محليا وثلاثة من حراسه، في أحدث هجوم بالمنطقة. 

وأوضحت الشرطة أن المهاجم الذي كان يرتدي سترة ناسفة فجر نفسه أثناء مرور قيادات في تلعفر الواقعة على بعد نحو 420 كلم شمال غربي بغداد في محافظة نينوى بعد حضورهم جنازة ضابط قتل في الموصل قبل أيام.
 
وقال رئيس لجنة الأمن والدفاع في مجلس محافظة نينوى عبد الرحيم الشمري إن رئيس مجلس قضاء تلعفر حسين العكريش وهو سياسي مستقل قتل في التفجير.

وذكرت الشرطة أن أحد حراس العكريش قتل أيضا بالانفجار الذي أصاب سبعة آخرين من الحراس والساسة المحليين كانوا ضمن الموكب المكون من تسع سيارات.

المصدر : وكالات