متظاهرون أحرقوا منتجات زراعية إسرائيلية لدى الكشف عنها قبل شهور

كشفت بيانات رسمية أردنية أنه تم استيراد نحو 2768 طناً من الخضار والفواكه الإسرائيلية، إلى جانب كميات متفاوتة من نحو ستين صنفاً من المنتجات الزراعية في الأشهر التسعة الأولى من هذا العام.

وأظهرت بيانات لوزارة الزراعة قوائم بأسماء وكميات السلع المستوردة، لكنها لم تورد أسماء التجار المستوردين.

وتبين البيانات أسماء نحو 14 صنفاً من الخضار تستورد بكميات متفاوتة من إسرائيل، إلى جانب ثمانية أصناف من الفواكه ونحو ستين صنفاً من المواد الأخرى.

وتظهر استيراد 171 طناً من البطاطا و1537 طناً من الجزر و67 طناً من الفلفل الحلو و49 طناً من الأفوكادو و25.6 طناً من الشمام و367 طناً من الكاكا و551 طناً من المانغا، في الأشهر التسعة الأولى من هذا العام.

 

بينما أشارت تقديرات إلى أن نحو ثلاثة آلاف طن من الخضار والفواكه الإسرائيلية دخلت الأردن خلال نفس الفترة من عام 2008 الماضي.

 

وكانت النقابات الأردنية نظمت اعتصامين قبالة السوق المركزي للخضار ووزارة الزراعة احتجاجا على استيراد المنتجات الزراعية الإسرائيلية، مما دفع السلطات الأردنية إلى الطلب من المستوردين وضع ملصق يوضح أن هذه المنتجات إسرائيلية لمن أراد الابتعاد عنها وعدم شرائها.

 

وتشير تقديرات إلى أن معظم واردات الأردن من الخضار والفواكه الإسرائيلية تأتي عبر المستوطنات اليهودية، ويؤكد خبراء أن شراء تلك المنتجات يعتبر دعما مباشرا لتلك المستوطنات.

 

لكن شراءها يلقى إقبالا من الأردنيين بالنظر إلى رخص ثمنها. ولمح ناشط نقابي إلى أن حملات لحث الأردنيين على مقاطعة تلك المنتجات لم تحقق النجاح المطلوب.

المصدر : قدس برس