إسرائيل تطبق وقفا جزئيا للاستيطان
آخر تحديث: 2009/11/30 الساعة 19:40 (مكة المكرمة) الموافق 1430/12/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/11/30 الساعة 19:40 (مكة المكرمة) الموافق 1430/12/13 هـ

إسرائيل تطبق وقفا جزئيا للاستيطان

المستوطنات تحرم الفلسطينيين من إقامة دولة قادرة على البقاء (الفرنسية-أرشيف)

بدأت إسرائيل تطبيق قرار حكومي بوقف محدود لإقامة مبان جديدة في مستوطنات الضفة الغربية, وذلك طبقا لما أعلنه مسؤولون حكوميون.
 
ونقلت رويترز عن هؤلاء المسؤولين أن مفتشين مزودين بخرائط ملتقطة من الجو ومخولين مصادرة معدات البناء بدؤوا تطبيق القرار.
 
وقال لي هيروموتو المتحدث باسم وزارة الدفاع الإسرائيلية "نقوم بعمليات في شتى أنحاء الضفة, وأصدرنا أوامر بوقف العمل وبدأنا نصادر المعدات". وأضاف "لدينا عدد كاف من الأفراد المخولين التطبيق في الميدان وبرفقتهم قوات أمن".
 
وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قد أعلن الأسبوع الماضي تجميد مشروعات البناء الجديدة لمدة عشرة أشهر في محاولة لإقناع الفلسطينيين بالعودة إلى محادثات السلام المتوقفة منذ ديسمبر/كانون الأول الماضي.
 
يشار في هذا الصدد إلى أن القرار المؤقت لا ينطبق على مناطق في الضفة الغربية ضمتها إسرائيل إلى بلدية القدس.
 
خدعة إسرائيلية
وقد قوبلت الخطوة الإسرائيلية برفض من الفلسطينيين, بوصفها غير كافية وتمثل "خدعة".
 
وطبقا لرويترز, يضع قرار نتنياهو حكومته في مواجهة المستوطنين الذين يزعمون أن لهم حقا توراتيا في هذه الأرض المحتلة عام 1967.
 
وبثت لقطات متلفزة في إسرائيل أمس الأحد لرئيس مجلس مستوطنات الضفة جرشون مسيكا وهو يمزق أمر وقف العمل الذي سلمه له ضابط بجيش الاحتلال. ووصف مسيكا القرار بأنه عنصري وغير أخلاقي وغير شرعي.
 
يذكر أن محكمة العدل الدولية قضت بعدم شرعية المستوطنات الإسرائيلية, التي تصادر حق الفلسطينيين في إقامة دولة قادرة على البقاء.
 
على صعيد آخر اندلعت مواجهات عنيفة بين مزارعين فلسطينيين ومستوطنين إسرائيليين هاجموا قرية بورين جنوب نابلس بشمال الضفة.
 
وذكرت مصادر فلسطينية أن عشرات المستوطنين حاصروا عدة منازل سكنية لفلسطينيين في قرية بورين الواقعة على بعد عدة  كيلومترات جنوب مدينة نابلس واشتبكوا بالحجارة مع مزارعين في المنطقة. وأشارت المصادر إلى أن المستوطنين هددوا أصحاب المنازل المحاصرة في المنطقة.
المصدر : وكالات

التعليقات