تتكرر الاعتداءات الإسرائيلية على المسجد الأقصى من جماعات يمينية متطرفة تسعى لتقسيمه وتثبيت وجودها فيه تحت حماية الشرطة الإسرائيلية لتفرض واقعا جديدا في مدينة القدس، بما بات ينذر بأن مخاطر تقسيم الأقصى ما هي إلا مسألة وقت قبل أن يصبح أمرا واقعا على الأرض.

ورغم الدعوات المتكررة لمفتي القدس والديار المقدسة للمجتمعين العربي والإسلامي أن يضطلع بدوره ويتحرك "لكبح جماح الحكومة الإسرائيلية اليمينية المتطرفة"، يقابل كل ذلك ببرود وصمت لافت للانتباه عربيا وإسلاميا على الصعيدين الرسمي والشعبي؟

 

فما الذي يجب على العرب والمسلمين القيام به لحماية الأقصى والتصدي لمخططات تهويده؟ وهل ترى حقا أن الشعوب العربية تراجعت في دفاعها عن الأقصى؟ وبرأيك ما السبب وراء هذا التراجع الشعبي لنصرة الأقصى؟

 

للمشاركة بالاستطلاع (في حدود 200 كلمة) اضغط هنا

شروط المشاركة:

- كتابة الاسم الثلاثي والمهنة والبلد
- الالتزام بعدد الكلمات وموضوع الاستطلاع
- الابتعاد عن الإسفاف والتجريح

ملاحظة: لا تنشر الجزيرة نت المشاركات المخالفة للشروط

المصدر : الجزيرة