جنديان يمنيان عند خطوط المواجهة مع المتمردين الحوثيين في صعدة (الفرنسية)

أعلنت مصادر عسكرية ومحلية أن 28 متمردا من جماعة الحوثيين
 وأربعة جنود قتلوا في معارك جديدة شمال اليمن.

وقال قائد عسكري لوكالة الصحافة الفرنسية إن ستة من المتمردين وأربعة جنود قتلوا الليلة الماضية غرب مدينة حرف سفيان على الطريق بين العاصمة صنعاء ومحافظة صعدة.

وذكرت وكالة سبأ اليمنية للأنباء أن من وصفتهم بأربعة متمردين خطرين قتلوا أيضا بنيران الجيش أثناء تمشيطه لمنطقة زو سليمان التابعة لحرف سفيان.

ونقلت الوكالة عن مصدر عسكري أن ثمانية متمردين آخرين قتلوا في المزارع القريبة، كما قتل تسعة متمردين كانوا مختبئين في منازل المدنيين.

من جهة أخرى قتل رجلان قبليان وأحد المتمردين في اشتباكات قبلية على طول خط المواجهة بين الجيش الحكومي وجماعة الحوثي.

وأبلغت مصادر محلية وكالة الصحافة الفرنسية أن المتمردين الحوثيين سيطروا على جسر الخنق في حرف سفيان على طريق صعدة صنعاء، كما استمرت الاشتباكات العنيفة شمال حرف سفيان.



إسقاط طائرة
تأتي هذه التطورات بعد يوم من إعلان جماعة الحوثيين إسقاط طائرة عسكرية من طراز ميغ كانت تشن غارات على مواقعهم في المناطق الشمالية من صعدة.

وأوضح بيان للحوثيين أن الطائرة التي كانت تحلق على ارتفاع منخفض أسقطت فوق منطقة "شعفا" عندما كانت تغير على مناطق مدنية, على حد ما جاء في البيان.

في المقابل نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن قائد عسكري حكومي أن الطائرة سقطت بسبب مشكلات تقنية مشيرا إلى أن الطائرة لم تكن في مهمة قتالية, رافضا بذلك ما أعلنه الحوثيون.

المصدر : الفرنسية