ترشيح البشير رغم أمر اعتقاله
آخر تحديث: 2009/10/3 الساعة 22:08 (مكة المكرمة) الموافق 1430/10/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/10/3 الساعة 22:08 (مكة المكرمة) الموافق 1430/10/14 هـ

ترشيح البشير رغم أمر اعتقاله

عمر البشير تعهد بإجراء انتخابات حرة نزيهة (الفرنسية-أرشيف)
 
رشح حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان اليوم السبت الرئيس السوداني  عمر حسن البشير لولاية جديدة رغم أمر الاعتقال الذي أصدرته المحكمة الجنائية الدولية بحقه بتهمة ارتكاب جرائم حرب في دارفور.

وقال بيان صادر عن الحزب في ختام أعمال مؤتمره العام بالخرطوم إن "المؤتمر العام للحزب قرر أن يكون الرئيس البشير مرشحه لانتخابات
الرئاسة في عام 2010".
 
وبهذا يكون حزب المؤتمر الوطني أول حزب سياسي رئيسي في السودان يعلن رسميا عن مرشحه لانتخابات الرئاسة. وتعهد البشير في الجلسة الختامية للمؤتمر بإجراء انتخابات حرة نزيهة.
 
وكان أكثر من 20 حزبا سودانيا بينها الحركة الشعبية لتحرير السودان حركة التمرد الجنوبية السابقة وشريكة حزب المؤتمر الوطني في حكومة الوحدة الوطنية السلام، قد هددت يوم الأربعاء بمقاطعة الانتخابات السودانية إذا لم يمض الحزب الحاكم قدما في تنفيذ الإصلاحات التي وعد بها خلال شهرين.
 
وتتضمن الإصلاحات تشريعا يكفل استقلال وسائل الإعلام وإصلاح قوات الأمن السودانية التي تتمتع بسلطات واسعة.
 
والانتخابات المقرر أن تجرى في أبريل/نيسان القادم ستكون أول انتخابات تعددية في أكبر دولة أفريقية من حيث المساحة خلال 24 عاما.
 
وحظي البشير بتأييد كبير من حزبه بعد صدور أمر الاعتقال ضده في العام الماضي بتهم ارتكاب جرائم حرب في دارفور.
المصدر : رويترز