أوباما يبلغ عباس بمتابعة جهود السلام
آخر تحديث: 2009/10/23 الساعة 21:48 (مكة المكرمة) الموافق 1430/11/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/10/23 الساعة 21:48 (مكة المكرمة) الموافق 1430/11/5 هـ

أوباما يبلغ عباس بمتابعة جهود السلام

الرئيس الأميركي باراك أوباما (الفرنسية)
قال مصدر فلسطيني رسمي الجمعة إن الرئيس الأميركي باراك أوباما أجرى اتصالا هاتفيا مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس.
 
وقال المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية، نبيل أبو ردينة، إن الرئيسين اتفقا على متابعة الجهود من أجل دفع عملية السلام إلى الأمام، كما استعرضا جميع القضايا المتعلقة بالصعوبات التي تواجهها العملية السياسية.
 
ووصف أبو ردينة الاتصال الهاتفي بأنه "مهم جدا" لمستقبل عملية السلام بالمنطقة والجهود الأميركية، مضيفا أن الرئيس الأميركي أكد "التزامه الشخصي بقيام دولة فلسطينية".
 
وأكد عباس التزامه بعملية سلام وبمرجعية واضحة لها تؤدي إلى قيام دولة فلسطينية مستقلة مع وقف الاستيطان.
 
وجاء الاتصال الهاتفي بين الرئيسين بعد اجتماع عقدته وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون مع الرئيس أوباما بالبيت الأبيض حيث عرضت عليه تقريرا يؤكد عدم تحقيق تقدم كبير بجهود إحياء محادثات السلام.
وقال مسؤول رفيع بالحكومة الأميركية إن الوزيرة أبلغت الرئيس حينما قدمت إليه ذلك التقرير، بأنه "لا تزال توجد تحديات" أمام إحلال السلام بمنطقة الشرق الأوسط.

وأشار مسؤولون فلسطينيون بوقت سابق إلى أن المبعوث الأميركي الخاص لعملية سلام الشرق الأوسط جورج ميتشل سيقوم بجولة جديدة إلى المنطقة لتذليل الصعوبات أمام إحراز تقدم بالعملية السلمية.
 
وكان ميتشيل يقوم بجولات مكوكية بين المسؤولين الفلسطينيين والإسرائيليين منذ أشهر، في مسعى لاستئناف محادثات السلام المتوقفة بين الجانبين إلا أنها لم تحرز أي تقدم ملحوظ حتى الآن حيث تصطدم بعدة عراقيل أهمها الاستيطان الإسرائيلي بالضفة الغربية والخلافات بين الجانبين حول إطار المحادثات.
 
ويطالب الفلسطينيون بضرورة تجميد كامل للاستيطان الإسرائيلي بالضفة والقدس الشرقية، ويعتبرونه شرطا لاستئناف المفاوضات بين الجانبين. في حين يرفض رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو تجميد الاستيطان بشكل كامل ويعرض فقط تجميدا مؤقتا.
المصدر : وكالات

التعليقات