توقعات بمواجهات بشمال دارفور
آخر تحديث: 2009/10/20 الساعة 18:26 (مكة المكرمة) الموافق 1430/11/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/10/20 الساعة 18:26 (مكة المكرمة) الموافق 1430/11/2 هـ

توقعات بمواجهات بشمال دارفور

قوة حفظ السلام تحدثت عن تحركات وحشود بشمال دارفور (الفرنسية-أرشيف)
حذرت قوة حفظ السلام العاملة في دارفور من احتمال تفجر العنف مجددا في شمال الإقليم, مشيرة إلى تعزيزات عسكرية من جانب فصائل المتمردين وقوات الحكومة السودانية.
 
وقالت قوة حفظ السلام (يوناميد) التابعة للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي إن هناك مؤشرات على تصعيد عسكري.
 
وفي هذا السياق وصف المتحدث باسم القوة الدولية كمال سيكي الوضع قائلا "الأمر يشبه عندما تنظر إلى السماء وترى السحب الرعدية تتجمع نرى حشدا في عدد القوات وتحركات القوات وإقامة مواقع دفاعية".
 
وأوضحت قوة حفظ السلام في بيان أن حشد القوات يجري حول مناطق سورتوني وكبكباية بشمال دارفور, وتوقعت سقوط ضحايا مدنيين وعسكريين وحثت الأطراف على العودة للحوار.
 
وقد نفى ما يسمى جيش تحرير السودان التابع لقيادة عبد الواحد نور التقارير عن الاستعداد لعمليات عسكرية, في حين قالت رويترز إنه لم يتسن على الفور الاتصال بالجيش السوداني للتعليق.
 
كانت الولايات المتحدة قد أعلنت عن سياسة جديدة تجاه السودان تركز على العنف في دارفور وجنوب السودان.
 
وفي هذا السياق أعلنت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون أن أحد الأهداف الرئيسية للصفقة الجديدة من الحوافز والعقوبات يتمثل في الضغط على السودان لإنهاء النزاع والانتهاكات الواسعة لحقوق الإنسان وجرائم الحرب والإبادة في دارفور.
المصدر : رويترز

التعليقات