عدد من القراصنة الصوماليين بالمحيط الهندي قبالة خليج عدن (رويترز-أرشيف)

اختطف قراصنة صوماليون الجمعة سفينة صيد إسبانية "إم إس ألكرانا" في المحيط الهندي.
 
وقال مسؤول عسكري إسباني إن السفينة أرسلت نداء استغاثة إلى سفينة أخرى إسبانية لصيد الأسماك في المنطقة المجاورة والتي بدورها نبهت فرقاطة تابعة للاتحاد الأوروبي لمكافحة القرصنة.
 
ورصدت طائرتان تتبعان قوات لوكسمبورغ الجوية كانتا تحلقان فوق السفينة، وجود مسلحين على سطحها.
 
وقالت شركة "ألكرانا" المالكة للسفينة إنها لم تتمكن من الاتصال بأفراد طاقم السفينة البالغ عددهم 36 شخصا وهم 16 إسبانيا وثمانية إندونيسيين وأربعة من غانا وثلاثة سنغاليين، بالإضافة إلى اثنين من ساحل العاج وآخران من مدغشقر وبحار واحد من سيشيل.
 
وذكرت مصادر في قطاع صيد أسماك التونة في إقليم الباسك أن ألكرانا تم اختطافها في المياه الدولية على بعد نحو ستمائة كيلومتر قبالة السواحل الصومالية ووجهت نحو الصومال.
 
يذكر أن السفينة كانت تمكنت من الهرب من مجموعة كانت تريد اختطافها يوم الرابع من سبتمبر/أيلول الماضي.
 
وانتقد خوسو إركوريكا من حزب الباسك القومي، وزيرة الدفاع الإسبانية كارمي تشاكون لأنها لم توزع عناصر من مشاة البحرية الإسبانية (مارينز) على سفن الصيد الإسبانية التي تبحر في مياه الخليج الهندي.
 

"
اقرأ أيضا

القرصنة قبالة سواحل الصومال

"

من جانبه نفى الحزب الاشتراكي الإسباني الذي ينتمي إليه رئيس الوزراء خوسيه لويس ثاباتيرو الاتهامات، وقال إن إجراء كهذا لا يجيزه القضاء.
 
يذكر أن نحو عشرين سفينة صيد إسبانية كانت في نفس المنطقة في التوقيت الذي اختطفت فيه ألكرانا.
 
وكان قراصنة صوماليون قتلوا القبطان السوري نبيل عبد الرحمن حمادة الشهر الماضي لأنه رفض تغيير خط سير الباخرة التي يقودها والتي ترفع علم بنما.
 
يذكر أن حوالي 42 سفينة شحن تعرضت للخطف في خليج عدن والمحيط الهندي بالقرب من السواحل الصومالية العام الماضي، واستولى القراصنة على أكثر من ثلاثين سفينة في العام الجاري.

المصدر : وكالات