آثار انفجار قنبلة في حي الكرادة وسط بغداد (الفرنسية)

لقي أكثر من عشرة أشخاص مصرعهم وأصيب العشرات في أعمال عنف متفرقة، كان أكثرها دموية تفجيران منفصلان في حي الأعظمية أسفرا عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 29 آخرين.
 
ونتج أحد تفجيري حي الأعظمية الواقع شمالي بغداد عن قنبلة موضوعة داخل سيارة كانت متوقفة قرب مقهى شعبي وقتل خمسة أشخاص وأصاب 15 آخرين.
 
أما التفجير الثاني فتقول الشرطة إنه نتج عن قنبلة مثبتة في دراجة نارية وقتل ثلاثة أشخاص وأصاب 14 آخرين. وأفاد مسؤول أمني عراقي بأن من بين القتلى طفلا.
 
وفي حي الكرادة وسط العاصمة العراقية أسفر انفجار قنبلة كانت مزروعة في سيارة عن مقتل شخص وإصابة ثلاثة آخرين.
 
وفي حي الجادرية (جنوب غرب بغداد) قتل شخص وأصيب ثلاثة آخرون جراء انفجار قنبلة كانت مزروعة على قارعة أحد الطرق قرب جامعة بغداد. كما أفاد مصدر طبي بأن قناصا قتل شرطيا جنوب بغداد.
 
وفي مدينة الحصوة (50 كيلومترا جنوب بغداد) قالت الشرطة إن قنبلة مزروعة على الطريق انفجرت فقتلت شخصين وأصابت تسعة.
 
وفي القرية العصرية (60 كيلومترا جنوب بغداد) قالت مصادر أمنية إن شخصا لقي مصرعه بينما أصيب تسعة آخرون جراء انفجار قنبلة في محطة للحافلات.
 
"
قوات التحالف بالعرق تنفي صلتها بتفجير جسر الورار في مدينة الرمادي، لكن أطرافا عراقية تقول إن الحادث ناجم عن صاروخ أطلقته مقاتلة أميركية
"
تفجير جسر
على صعيد تضاربت الأنباء حول حادثة تفجير جسر الورار على طريق المرور السريع الرابط بين العراق وسوريا والأردن في مدينة الرمادي غرب بغداد.
 
فقد نفى المستشار الإعلامي لقوات التحالف في العراق نادر سليمان الأنباء التي تحدثت عن أن مقاتلة أميركية هي التي سببت حادثة تفجير جسر الورار.
 
وقال سليمان للجزيرة إنه لا صحة للأنباء التي تحدثت عن أن الانفجار الذي استهدف الجسر نجم عن صاروخ أطلقته مقاتلة أميركية، وأكد أن هذه الأنباء لا أساس لها.
 
وكان الشيخ رعد السليمان -وهو أحد شيوخ عشيرة الدليم- قد قال إن الانفجار نجم عن صاروخ أطلقته مقاتلة أميركية وليس عن شاحنة مدنية ملغومة كما أعلن سابقا.
 
كما أكد ضابط عراقي -طلب عدم ذكر اسمه- أن التفجير الذي استهدف جسر الورار أمس السبت نجم عن صاروخ أميركي أطلقته مقاتلة أميركية وليس انفجار شاحنة مفخخة، مشيرا إلى أن الانفجار هو الأكبر من نوعه في أرجاء الرمادي منذ الغزو الأميركي عام 2003 حتى الآن.
 
وكانت الشرطة العراقية ذكرت في وقت سابق أن الهجوم نفذه انتحاري بشاحنة مفخخة، وهو ثاني جسر يفجر خلال يومين بعد قيام مسلحين بنسف جسر خشبي على نهر الفرات في عامرية الفلوجة يوم الجمعة، ما أدى إلى قطع الطريق المؤدي إلى العاصمة بغداد.

المصدر : الجزيرة + وكالات