اجتماع شرم الشيخ سيبحث توصيات الاجتماعات السابقة (الفرنسية-أرشيف)

يعقد وزراء داخلية الجوار العراقي ومصر والبحرين والجامعة العربية وممثل عن الأمم المتحدة اجتماعهم السادس في شرم الشيخ لبحث الأوضاع الأمنية في العراق.
 
ويأتي هذا الاجتماع عقب التفجيرات الأخيرة التي استهدفت بعض المؤسسات الحكومية العراقية وأودت بحياة عشرات العراقيين.
 
ومن المنتظر أن يوقع الوزراء على وثيقة تعاون لمكافحة ما يسمى بالإرهاب في المنطقة.
 
وذكرت مصادر صحفية أنه من المقرر أن يناقش الاجتماع سبل تعزيز التعاون الأمني والتنسيق الأمني لضبط الحدود مع العراق ومنع التسلل ومكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة.
 
وسيبحث أيضا سبل دعم أمن العراق ومساعدته في تحقيق أمنه واستقراره، والحفاظ على سيادته ووحدة أراضيه إضافة إلى متابعة إنجاز توصيات الاجتماعات الوزارية السابقة.
 
وسيتناول وزراء الداخلية العرب أيضا سبل وضع إستراتيجية أمنية لمكافحة الإرهاب واتخاذ التدابير اللازمة لمنع المسلحين من التسلل للعراق.
 
ويذكر أن اجتماع شرم الشيخ يتزامن مع عدد من التفجيرات التي شهدها العراق مؤخرا وكذا كشف تقرير صادر عن وزارة حقوق الإنسان العراقية الثلاثاء عن أن حصيلة القتلى جراء أعمال العنف التي شهدتها البلاد بين العامين 2004 و2008 تجاوز 85 ألفا.
 
ويختلف هذا الرقم بشكل كبير عن أرقام أخرى صدرت من منظمات عراقية ودولية قدرت عدد القتلى في العراق خلال هذه الأعوام بأكثر من مليون شخص وأضعاف هذا الرقم من الجرحى.
 
واتهمت الحكومة العراقية الشهر الماضي سوريا بأنها لا تريد التعاون لحفظ الاستقرار في البلاد وترفض تسليمها مطلوبين تتهمهم بزعزعة أمنه، وإيواء مطلوبين للقضاء العراقي وللشرطة الدولية (الإنتربول) على أراضيها.
 
وفي المقابل أكدت دمشق لبغداد أنها جاهزة للتعاون إذا قدمت الأدلة والوثائق الحقيقية التي لديها بخصوص تلك الاتهامات.

المصدر : الجزيرة