العدوان الإسرائيلي مستمر على قطاع غزة لليوم العاشر (الأوروبية)

ذكرت صحيفة بريطانية أن إسرائيل تمطر قطاع غزة على ما يبدو بقذائف الفوسفور الأبيض التي قد تسبب حروقا مروعة، وهذا يعد سلاحا محرما دوليا.
 
وأشارت تايمز إلى أن القوات الأميركية والبريطانية استخدمت هذا السلاح في العراق، والذي يعد غير قانوني إلا إذا جرى استخدامه بمثابة "ستار دخاني".
 
وبرر خبير عسكري إسرائيلي للصحيفة استخدام هذه القذائف بأنها لتغطية تقدم القوات خلال غزوها البري الحالي لقطاع غزة الذي بدأ السبت الماضي بعد ثمانية أيام من القصف الجوي.
 
ويسبب احتراق الفوسفور الأبيض إصابات خطيرة لأي شخص يتعرض لها. واعترفت تل أبيب باستخدام الفوسفور الأبيض خلال حرب 2006 على لبنان.
 
واعتبرت تايمز أن استخدام هذا السلاح على القطاع الذي يعد أحد أكبر المناطق المكتظة بالسكان في العالم، سيزيد الجدل بشأن الهجوم الإسرائيلي.
 
يُذكر أن معاهدة جنيف لعام 1980 تنص على أن الفوسفور الأبيض لا ينبغي أن يُستخدم كسلاح من أسلحة الحرب بالمناطق المدنية، ولكن لا يوجد حظر شامل بموجب القانون الدولي على استخدامه كستار من الدخان أو الإضاءة.

المصدر : تايمز