شارزينبيرغ وصف الوضع الإنساني في غزة بغير المقبول (الفرنسية)
 
أسامة عباس-براغ
 
ألقى وزير الخارجية التشيكي كاريل شارزينبيرغ باللائمة على ما تتعرض له غزة من عدوان إسرائيلي على حركة المقاومة الإسلامية (حماس), قائلا إنها هي البادئة بالهجوم وإن عناصرها يختبئون بين المدنيين.
 
وقال شارزينبيرغ -الذي ترأس بلاده الاتحاد الأوروبي في مؤتمر صحفي قبيل مغادرته مع وفد أوروبي للشرق الأوسط- إن بلاده قررت تخصيص مبلغ خمسة ملايين كورون تشيكي (نحو 200 ألف يورو) ضمن المساعدات الموجهة باسم الاتحاد الأوروبي لغزة.
 
وردا على سؤال للجزيرة نت بشأن عدم إدانة الاتحاد الأوروبي لإسرائيل ومسؤوليتها عن فرض الحصار وتدهور الأوضاع الإنسانية وصولا إلى تأزم الموقف, أقر الوزير التشيكي بأن الوضع الإنساني بغزة أصبح "غير مقبول", داعيا لتقديم المساعدات وإيصالها للمرضى والجرحى.
 
لكنه عاد وقال إن الاتحاد يسعى مع "أصدقائنا الإسرائيليين في إيجاد أفضل الحلول التي تصب في مجال التهدئة", متهما حركة حماس بأنها "تصعد" الوضع الذي "لا يحتمل المزيد من الضحايا الأبرياء". كما رفض شارزينبيرغ أن تطول الحرب بغزة خاصة مع استمرار سقوط الضحايا.
 
وعن أهداف الزيارة للمنطقة التي تشمل مصر وإسرائيل والأراضي الفلسطينية والأردن, قال الوزير التشيكي إن الوفد الذي يضم أيضا وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنر سيدرس كافة الجوانب التي من شأنها تهدئة الوضع.

المصدر : الجزيرة