مدارس غزة كانت ملاجئ للمدنيين لكنها لم تسلم من العدوان الإسرائيلي (الجزيرة نت-أرشيف)
يستأنف الطلبة اليوم في قطاع غزة دراستهم بعد أن منعهم منها العدوان الإسرائيلي الذي بدأ يوم 27 ديسمبر/كانون الأول الماضي واستمر على القطاع ثلاثة أسابيع، حيث ألحق دمارا كبيرا بالبنية التحتية للقطاع.

وقد تعرضت عدة مدارس في قطاع غزة أثناء العدوان لقصف إسرائيلي دمر بعضها، وقتل الكثير من المدنيين الذين لجؤوا إلى بعضها الآخر كما حدث في مدرسة الفاخورة التابعة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)، التي استشهد فيها 40 شخصا بعد أن قصفها الطيران الإسرائيلي يوم السادس من يناير/كانون الثاني الجاري.

وبالإضافة إلى المدارس الحكومية التي تستأنف عملها اليوم، قال المتحدث باسم الأونروا كريستوفر غانيس إن المدارس التي تسيرها الوكالة في القطاع، وعددها 221 مدرسة، ستفتح أبوابها اليوم أمام نحو 200 ألف طالب.

وكان عدد من مدارس الأونروا ملاجئ للمدنيين الفلسطينيين خلال العدوان الإسرائيلي الذي خلف أكثر من 1300 شهيد وآلاف الجرحى.

المصدر : الجزيرة + وكالات