خلفت قوات الاحتلال الإسرائيلي دمارا هائلا في حي تل الهوى جنوب غرب مدينة غزة بعد أن أعادت انتشارها في المنطقة، واعتقلت أثناء ذلك عددا كبيرا من المواطنين أفرجت عن بعضهم بعد استجوابهم ميدانيا واقتادت آخرين، في حين ذكر مراسل الجزيرة نقلا عن مصادر طبية أنه تم انتشال 23 جثة من تحت أنقاض بعض البيوت في الحي حتى الآن.
 
وفيما يلي بعض ما كشفته الصور التي التقطتها عدسات الجزيرة ووسائل الإعلام الأخرى.
 
الأطفال أبرز ضحايا الاحتلال الذي خلف عشرات القتلى في تل الهوى (الأوروبية)
 
البنية التحتية للمنطقة استهدفت بشكل مباشر في تل الهوى
 
الأحياء السكنية لم تعد صالحة للسكن بعد العدوان الإسرائيلي
 
المنطقة تعرضت لدمار كامل (الأوروبية)
 
المنطقة لم تتعرض إلى زلزال بل لعدوان إسرائيلي (الأوروبية)
 
الطرقات الرئيسية في الحي لم تعد صالحة لسير المركبات أو الأفراد
 
 
الجرافات الإسرائيلية تعمدت الدمار لأجل الدمار في تل الهوى
 

المباني السكنية لم تعد آمنة بعد الدمار الذي تعرضت له

سيارات الإسعاف لم تنج كذلك من الدمار

المصدر : الجزيرة