الشاحنات المحملة بالأدوية تمكنت من الدخول لغزة عبر معبر رفح لكن الوفد منع من الدخول (الفرنسية-أرشيف)
 
منعت السلطات المصرية وفدا مكونا من هيئات حقوقية وطبية إسلامية قادمة من أوروبا من الدخول إلى قطاع غزة عبر معبر رفح رغم تيسيرها دخول الشاحنات المحملة بالأدوية التي رافقت الوفد عبر هذا المعبر.
 
وقال رئيس اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا شكيب بن مخلوف إن قافلة الإغاثة المرافقة للوفد والمكونة من أربع شاحنات محملة بالأدوية تمكنت من الدخول عبر معبر رفح، لكن الوفد منع من الدخول.
 
وأضاف بن مخلوف في اتصال مع الجزيرة نت أن "القافلة التي سيرت إلى غزة تعد لفتة رمزية من قبل مسلمي أوروبا لأن عشرات الشاحنات ومبالغ كبيرة من التبرعات المالية لا تزال تنتظر الآليات الكفيلة بإيصالها إلى إخواننا في غزة".
 
وأوضح أن القافلة لاقت تفاعلا كبيرا من قبل المواطنين المصريين، مشيدا بالتسهيلات التي لقيها الوفد من قبل نقاط التفتيش على طول الطريق إلى رفح المصرية. كما أشار إلى أن أفراد الوفد تمكنوا من معاينة مدى "همجية" القصف الذي يتعرض له "إخواننا الفلسطينيون بغزة" خلال وجودهم في رفح المصرية.
 
وقال بن مخلوف إن اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا يقوم بجهود كبيرة للتنديد "بالجرائم والمجازر" التي تقوم بها إسرائيل بحق الفلسطينيين في غزة، مؤكدا سعي الاتحاد لرفع دعاوى قضائية في أوروبا بحق المسؤولين عنها.
 
وأشار إلى أن الاتحاد يقف وراء أغلب المظاهرات المنددة بالعدوان الإسرائيلي المنظمة في مختلف العواصم الأوروبية إضافة إلى توجيهه رسائل إلى الاتحاد الأوروبي وإلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون لإيقاف الحرب على غزة.

المصدر : الجزيرة