الشيخ حمد دعا إلى موقف عربي مشترك لوقف العدوان الإسرائيلي (الجزيرة-أرشيف)

قال أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني إن الدعوة إلى قمة عربية طارئة بالدوحة حول الوضع بـغزة مازالت قائمة.
 
وقال الشيخ حمد في خطاب وجهه للعالم العربي فجر اليوم إنه من المعيب مناقشة العدوان الإسرائيلي على القطاع وما يجري حاليا في غزة خلال لقاء تشاوري، وذلك في إشارة إلى المؤتمر الاقتصادي العربي المقرر عقده الأحد المقبل في الكويت.
 
وأضاف أنه ليس لأحد الحق في استغلال محنة الشعب الفلسطيني "لتغليب طرف على آخر"، معربا في الوقت نفسه عن الأمل في أن تسفر التحركات السياسية المصرية التركية عن وقف الاعتداءات الإسرائيلية.
 
وقال في هذا الصدد إنه "من الواجب اتخاذ موقف عربي مشترك" والخروج بقرارات تضمن إنهاء العدوان الإسرائيلي على غزة المتواصل منذ ثلاثة أسابيع مخلفا أكثر من 1033 شهيدا و4850 جريحا.
 
وذكر الشيخ حمد أنه تم إعداد مقترحات عملية لقمة الدوحة ترمي لوقف ذلك العدوان، تتمثل أساسا في وقف فوري للعدوان وانسحاب فوري لقوات الاحتلال الإسرائيلي وفتح المعابر.
 
وأبرز أن المقترحات تشمل أيضا رفع الحصار غير القانوني على القطاع وضمان حرية حركة الأفراد والبضائع وكذا إنشاء صندوق لإعادة إعمار غزة تساهم فيه قطر بمبلغ 250 مليون دولار.
 
وقال إنها (المقترحات) تنص أيضا على تعليق مبادرة السلام العربية ووقف التطبيع مع إسرائيل والعمل على محاكمة مسؤوليها أمام المحاكم الدولية على الجرائم التي ترتكبها ضد الشعب الفلسطيني.

المصدر : الجزيرة