سفير سابق: تونس دفنت ضميرها بتخلفها عن القمة العربية
آخر تحديث: 2009/1/15 الساعة 02:06 (مكة المكرمة) الموافق 1430/1/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/1/15 الساعة 02:06 (مكة المكرمة) الموافق 1430/1/19 هـ

سفير سابق: تونس دفنت ضميرها بتخلفها عن القمة العربية

أحمد ونيس قال إن المتخلفين عن القمة الطارئة لهم حساسيات وحسابات (الجزيرة-أرشيف)

اعتبر السفير التونسي السابق لدى الأمم المتحدة أحمد ونيس أن تخلف تونس عن حضور القمة العربية الطارئة التي دعت قطر إلى عقدها الجمعة بالدوحة لبحث سبل وقف العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة هو "دفن للضمير التونسي".

ووصف ونيس الذين قرروا حضور القمة بأنهم "أصحاب ضمير عربي مطلق وليس لهم تحفظات على القضية الفلسطينية"، أما من قرروا الغياب في نظره "فلهم غاية في نفس يعقوب لأنّهم متخوفون من قوة شرعيتهم الداخلية".

وقال إن المتخلفين عن القمة العربية "لهم حساسيات ذاتية وحسابات راجعة إلى الانحياز إلى أحد طرفي الخلاف الفلسطيني الداخلي"، ووصهم بأنه "متورطون" فيما سماها "حسابات خسيسة بعيدة عما يستوجبه الظرف".

وأكد ونيس أن تونس كانت دائما "جاهزة في كل ما يهم القضية الفلسطينية"، مشيرا إلى أن غيابها عن القمة العربية هو "تراجع عن سياستها الثابتة في دعم القضية".

واعتبر أن الموقف الرسمي التونسي "مناقض لتطلعات الشارع الذي دافع في سبيل القضية"، ودعا إلى الانخراط في كل المبادرات السياسية اللازمة في هذا الظرف.

وقال ونيس "إذا كان لا بد من اجتماع وزاري وقمة فلنذهب، وإذا كانت قمتان فلنذهب، وحتى إذا كان المطلوب مقاطعة الاتحاد من أجل المتوسط فلنبادر إلى المقاطعة".

المصدر : قدس برس