تواصل الاحتجاجات أمام السفارة الإسرائيلية بلندن (الجزيرة نت)

تتواصل في العديد من العواصم العربية والأجنبية لليوم السادس على التوالي المظاهرات المنددة بالعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة الذي أسفر حتى الآن عن استشهاد حوالي أربعمائة فلسطيني وإصابة ألفين.
 
ففي العاصمة الأردنية طالبت نقابة الممرضين أمس المجتمع الدولي بتوفير حماية دولية للطواقم الطبية في قطاع غزة بعد استهدافها من قبل الآلة الحربية الإسرائيلية.
 
وقال مراسل الجزيرة نت بعمّان محمد النجار إن عشرات الممرضين طالبوا في اعتصام أمام نقابتهم بالسماح بإدخال سيارات الإسعاف إلى القطاع وتوفير الأدوية اللازمة لعلاج الجرحى، مستنكرين استهداف الطواقم الطبية الذي أدى لاستشهاد عدد من أفرادها.
 
وجاء اعتصام الممرضين الأردنيين بعد استشهاد ثلاثة من أفراد طاقم إسعاف فلسطيني من بينهم الدكتور إيهاب المدهون، كما استهدف القصف الإسرائيلي أمس فريقا جديدا من فرق الإسعاف الفلسطينية.
 
وفي العاصمة دمشق وجه عشرات الأطفال السوريين خلال اعتصام أمام مقر المفوضية الأوروبية نداءات إلى المؤسسات الدولية والعربية للعمل من أجل وقف الاعتداءات الإسرائيلية، ومساعدة سكان غزة على فك الحصار.
 
وفي مصر ندد حوالي ثلاثة آلاف شخص في مظاهرة نظمت بمدينة المحلة الكبرى بمحافظة الغربية بالقصف الإسرائيلي، وصمت الحكام العرب.
 
وفي محافظة بني سويف جنوب القاهرة طالب المشاركون بمظاهرة نظمتها نقابتا المحامين والأطباء ومشايخ الأزهر وطلاب جامعيون، القادة العرب، باتخاذ مواقف حاسمة وموحدة تجاه العدوان الإسرائيلي مؤكدين رفضهم لعقد قمة عربية "لأنها لن تأتي بجديد".
 
الممرضون الأردنيون طالبوا بتوفير المساعدات لسكان القطاع (الجزيرة نت)
ومن جهته دعا البرلمان المغربي في جلسة خصصت للتضامن مع غزة الحكومة إلى إلغاء كافة المظاهر الاحتفالية بأعياد رأس السنة حدادا على أرواح شهداء غزة، وناشدوا الرئيس المصري حسني مبارك فتح معبر رفح.
 
ويأتي ذلك في وقت تواصلت فيه العديد من المسيرات الشعبية بعدة مدن مغربية للتنديد بالعدوان الإسرائيلي على غزة.
 
وعقد البرلمان العربي اجتماعا طارئا بصور اللبنانية لبحث الأوضاع في غزة بعد الغارات الإسرائيلية على القطاع.
 
قطع علاقات
وفي نفس السياق طالب متظاهرون في العاصمة الموريتانية نواكشوط الحكومة بقطع علاقاتها فورا مع إسرائيل.
 
وكان رئيس مجلس النواب مسعود ولد بلخير دعا بدوره إلى قطع فوري للعلاقات مع تل أبيب، مستنكرا مجازر غزة والعدوان الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني.
 
ومن جهتهم قرر الأطباء الموريتانيون إيفاد بعثة محملة بالأدوية والمعدات إلى غزة.
 
وفي تونس ذكر الحزب الديمقراطي التقدمي أن أجهزة الأمن منعت مسيرة دعا إليها للتضامن مع غزة.
 
وفي المقابل ندد صحفيون تونسيون تجمعوا أمس في مقر نقابة الصحفيين بما سموه "التخاذل العربي" تجاه ما يحدث في غزة، وطالبوا القادة العرب بالتحرك سريعا لإنقاذ غزة.
 
وكانت صنعاء والخرطوم وبيروت إضافة إلى عواصم ومدن عربية أخرى شهدت مظاهرات ووقفات احتجاجية للتنديد بالعدوان الإسرائيلي.
 
مارغانتيني طالبت بوقف المجزرة الإسرائيلية (الفرنسية-أرشيف)
احتجاجات أوروبية
أوروبيا، دعت نائبة رئيس البرلمان الأوروبي لويزا مارغانتيني في تصريح للجزيرة إلى عدم التعامل مع إسرائيل على أنها دولة فوق القانون، مشددة على وقف المجزرة التي تقترفها بغزة ورفع الحصار عن القطاع.
 
وفي فرنسا نددت مظاهرة دعت إليها أمس بباريس جمعيات حقوقية وتنظيمات يسارية، بما وصفه المتظاهرون بصمت المجتمع الدولي عما يتعرض له الفلسطينيون في غزة.
 
وفي لندن تظاهر بريطانيون أمام سفارة الإسرائيلية لليوم الخامس على التوالي رافعين لافتات تدين استمرار الهجوم على غزة, وطالبوا المجتمع الدولي باتخاذ إجراءات فاعلة وسريعة لوقفه.
 
وتقول مؤسسات وجمعيات في لندن أيضا إنها تنوي مواصلة الاحتجاج أمام السفارة الإسرائيلية إلى أن تتوقف الهجمات على غزة.
 
وندد عشرات من النشطاء في تظاهرة أمام السفارة الإسرائيلية بواشنطن  بالاعتداء العسكري على غزة، وطالبوا الإدارة الأميركية بالعمل على وقفه.
 
وفي بروكسل ندد ناشطون من عدة جنسيات في مظاهرة ما وصفوه بالاعتداء الوحشي الذي تشنه إسرائيل على غزة، مطالبين المجتمع الدولي بالعمل على حماية المدنيين ورفع الحصار عن القطاع.
 
وفي العاصمة البلغارية صوفيا، طالب المشاركون في مسيرة نظمها أبناء الجالية الفلسطينية والعربية والمواطنون، في رسالة وجهوها للرئيس جورجى بارفانوف بالتدخل العاجل لوقف العدوان على الشعب الفلسطيني الأعزل.

المصدر : الجزيرة