رئيس الاتحاد الأفريقي يجري مباحثات مع البشير بشأن دارفور
آخر تحديث: 2008/9/8 الساعة 11:15 (مكة المكرمة) الموافق 1429/9/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/9/8 الساعة 11:15 (مكة المكرمة) الموافق 1429/9/9 هـ

رئيس الاتحاد الأفريقي يجري مباحثات مع البشير بشأن دارفور

جاكايا كيكويتي بحث مع البشير قضية دارفور والأزمة مع محكمة الجنايات الدولية (الأوروبية)

بدأت في الخرطوم مباحثات بين الرئيس السوداني عمر البشير والرئيس التنزاني جاكايا كيكويتي الرئيس الحالي للاتحاد الأفريقي.
 
وقال وزير الخارجية السوداني دينق ألور إن المباحثات ستتناول قضية إقليم  دارفور والأزمة مع محكمة الجنايات الدولية.
 
وكان الاتحاد الأفريقي طلب من مجلس الأمن تعليق صدور مذكرة توقيف بحق الرئيس السوداني لمدة عام بغية حل الأزمة في دارفور سلميا.
 
ومن جهة أخرى هددت منظمة إغاثة تابعة للأمم المتحدة بوقف توزيع المساعدات على المحتاجين في مناطق دارفور بسبب الهجمات القاسية التي تتعرض لها قوافلها وموظفوها.
 
ويقول برنامج الغذاء العالمي إن قطاع الطرق يقومون باختطاف قوافل المساعدات مما يزيد من صعوبة إيصالها إلى آلاف الجائعين.
 
وأوضح البرنامج أن أكثر من 100 سيارة خطفت حتى الآن خلال العام الحالي وتعرض الكثير غيرها للسرقة وإطلاق النار.
 
متمردون من حركة تحرير السودان في إحدى المناطق بشمال دارفور (رويترز-أرشيف)
وخفض برنامج الأغذية العالمي مساعداته في دارفور في مايو/أيار الماضي بسبب تزايد الهجمات وقالت المنظمة إن نحو 50 ألف شخص لم يتسلموا معونات غذائية مطلقا في يوليو/تموز بسبب مشاكل أمنية.
 
معارك
وعلى صعيد ذي صلة قال أحد قادة حركة جيش تحرير السودان إن عشرات القتلى من الطرفين سقطوا خلال معارك مع الجيش السوداني شمال دارفور.
 
وأضاف أن القتال ما زال مستمرا في منطقة جبل مرة غرب دارفور بعد الهجمات التي قامت بها القوات الحكومية مدعومة بأربع مروحيات وطائرتين مقاتلتين.
 
ولم يقدم الجيش بيانا رسميا إلا أن وسائل إعلام سودانية نقلت عن متحدث عسكري عدم وجود أي عملية حاليا.
 
كما قال متحدث باسم القوة المشتركة للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي إنه لا يملك أي معلومات عن هجوم عسكري جديد، إلا أن القوة تسعى إلى التحقق من اتهامات المتمردين.
 
وكان متمردو دارفور اتهموا الجيش الحكومي السبت بشن هجوم واسع على قواعدهم بمنطقتي ديسا وبيرمازا القريبتين من طريق نقل رئيسي.
المصدر :