اتفاق بري والحريري لم يحدد موعد بدء إزالة الصور والشعارات (الفرنسية-أرشيف)

اتفقت الأكثرية والأقلية النيابية في لبنان على إخلاء بيروت من الشعارات الحزبية التي تشكل أحد أبرز أسباب تفاقم الخلاف بينهما.

وأعلن زعيم تيار المستقبل سعد الحريري إثر اجتماعه برئيس مجلس النواب نبيه بري عن أنه "تم الاتفاق على نزع كامل الصور والملصقات والأعلام والشعارات من دون استثناء".

وأوضح الحريري أن التوصل إلى القرار جرى بعد اللقاء مع بري اليوم الخميس وزيارة وفد حزب الله لقريطم ولقائه الحريري أمس الأربعاء وبناء على اجتماعات متعددة بين المعنيين من الطرفين.

ولم يحدد الحريري موعد البدء في تنفيذ الاتفاق, لكنه قال إن تلك العملية ستستغرق مهلة أقصاها ثلاثة أيام, موضحا أنها تشمل بداية بيروت الإدارية "على أن تشمل كل لبنان في أسرع وقت". كما أكد زعيم تيار المستقبل على ضرورة تهدئة الوضع في جميع أنحاء لبنان.

ويشمل الاتفاق "العمل على إحياء اللقاءات على مستوى اللجان الأهلية ولجان الأحياء والعائلات بهدف التواصل والتكاتف والتعاون في بيروت خصوصا ولبنان عموم اعتبارا من الآن".
وكان وفد من حزب الله قد زار الحريري أمس تمهيدا للقاء يجمعه بالأمين العام لحزب حسن نصر الله في إطار استكمال المصالحات في لبنان.

في هذه الأثناء شدد رئيس الحكومة فؤاد السنيورة على دعم المصالحات بخطوات أبرزها نزع الصور واللافتات "لنقل التعامل من الشارع إلى داخل المؤسسات".

وأعلن وزير الإعلام طارق متري عقب جلسة للحكومة أن السنيورة نوه بلقاء النائب سعد الحريري ووفد حزب الله، ولفت إلى أهمية أن تترافق الخطوات مع إجراءات ملموسة لانتظام الحياة السياسية بدءا بنزع الصور واللافتات في كل المناطق.

المصدر : وكالات