التفجير الذي استهدف السفارة الأميركية بصنعاء أسفر عن قتل 18 شخصا (رويترز)

ألقت السلطات اليمنية القبض على ستة من أعضاء جماعة الجهاد الإسلامي التي أعلنت مسؤوليتها عن هجوم انتحاري على السفارة الأميركية الأسبوع الماضي.
 
وذكرت وزارة الدفاع اليمنية في بيان نشر بموقعها على شبكة الإنترنت أن من بين المعتقلين المشتبه بهم رجلا حددت هويته بأنه يدعى أبو الغيث اليماني الذي وقع على بيانين يعلنان المسؤولية عن التفجير الذي قتل 18 شخصا ويهددان بشن المزيد من الهجمات.
 
وأضافت الوزارة أن اليماني وخمسة آخرين ألقي القبض عليهم لنشرهم بيانات "باسم منظمة الجهاد تهدد باستهداف سفارات عربية وغربية في صنعاء".
 
"
اقرأ أيضا:
اليمن أزمات وتحديات
"
كما أوضح موقع 26 سبتمبر الرسمي أن هذه الخلية كانت تقوم بإطلاق البيانات على مواقع في شبكة الإنترنت باسم الجهاد الإسلامي وتارة باسم هيئة الفضيلة، مشيرة إلى أن الخلية متهمة بإطلاق تهديدات باستهداف سفارات عربية وأجنبية بصنعاء ومنها السعودية والبريطانية والإماراتية والهولندية.
 
وقال مصدر دبلوماسي بريطاني رفيع السبت إن سفارة بلاده في صنعاء أغلقت أبوابها حتى إشعار آخر فيما شددت السلطات اليمنية التدابير الأمنية حول البعثات الدبلوماسية الأجنبية.
 
وكانت الجماعة التي قالت إنها وراء تفجير السيارتين الملغومتين خارج السفارة الأميركية يوم الأربعاء قد ذكرت الخميس أنها تنتمي إلى القاعدة، وهددت بمهاجمة السفارتين البريطانية والسعودية واغتيال مسؤولين كبار ما لم تفرج الحكومة عن أعضائها السجناء.
 
وألقى مسؤولون يمنيون المسؤولية عن الهجوم على عاتق تنظيم القاعدة.

المصدر : وكالات